توب ستوريمنوعات

المملكة تحارب الفساد.. بعد لوحة “سلفاتور موندي” محمد بن سلمان يشتري أغلي قصر فى العالم

كشف تحقيق صحفى عن اسم المشتري الحقيقي لقصر الملك لويس الرابع عشر، الأغلى في عالم العقارات حول العالم، بعد أن تم بيعه بـ300 مليون دولار عام 2015، وهو الأمير السعودي “محمد بن سلمان” ولى عهد المملكة العربية السعودية.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” قد أجرت تحقيقاً كشفت خلاله أن الشركات التي مولت عملية الشراء للقصر الفرنسي، مملوكة بالكامل لشركة “ثماني للاستثمار” وهي شركة سعودية يديرها الأمير محمد بن سلمان، وهو ما أكده مستشارو العائلة المالكة السعودية لصحيفة “التايمز”.

كما اكتشف التحقيق أن الأمير محمد بن سلمان ولي العهد ونائب رئيس مجلس الوزراء، ووزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية، كان وراء شراء شركة “سالفاتور موندى” للوحة “ليوناردو دافينشى” التى أصبحت أيضاً اغلى الأعمال الفنية سعراً على الاطلاق بعد أن بيعت مقابل 450 مليون دولار فى وقت سابق من هذا الشهر، وعلى الرغم من الإعلان أن الامير “بدر بن عبد الله بن محمدبن فرحان آل سعود” هو مشتري اللوحة، إلا أن بعض المصادر القريبة من المخابرات الأمريكية تؤكد انه كان غطاء فقط لولي العهد السعودي.

وكشفت صحيفة “التايمز” أيضاً ان شركة “ثماني للاستثمار” المملوكة لولي العهد السعودي “محمد بن سلمان” قد اشترت صفقة اليخوت الفاخرة “بيجاسوس الثامن” مقابل 400 مليون دولار في عام 2015.

كما اشترت الشركة مؤخرا عقارا فرنسيا مساحته 620 فدانا، ويجري الآن تجديده، وليس من الواضح ما إذا كان هذا العقار ملكا لسلمان، أم لاحد أمراء العائلة المالكة، لأن الشركة تدير الثروة لعدد من الأمراء السعوديين البارزين.

جدير بالذكر أن القصر الفرنسي يحتوي على نافورة ذهبية، وتماثيل من الرخام، وله حديقة رائعة مليئة  بالمناظر الطبيعية، كما يحتوي على 15 ورقة من الذهب، و 10 غرف نوم، وقاعتين للرقص، وغرفة للتأمل، وأحواض سباحة داخلية وخارجية، وملعب إسكواش، وصالة رياضية ومسرح وسينما وملهى ليلي خاص، وتمثال للملك لويس الرابع عشر مصنوع من رخام الكرارا التركي.

محمد المحلاوي

صحفى مصري يهتم بالشأن الداخلي والأحداث السياسة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *