رئيس التحرير
محمود المملوك

بعد ابتلاع لسانه.. «دقدق» لاعب الفيوم يكشف تفاصيل 30 دقيقة بين الحياة والموت (خاص)

القاهرة 24

دقائق معدودة خلال المباراة، التي جمعت بين نادي سنورس وأبوكساه، مساء اليوم الأربعاء، على أرض ملعب سنورس، كانت فارقة بين الحياة والموت لابن الفيوم، محمد دقدق، لاعب نادي سنورس، حيث ابتلع لسانه خلال المباراة، الأمر الذي أفزع الفيومية، عاد بهم 14 سنة إلى الماضي، حينما توفى ابن نفس المركز، محمد عبد الوهاب، نجم النادي الأهلي ومنتخب مصر، والذي فارقنا في العشرينات من عُمره، ولا يزال هذا المشهد محفورًا في أذهان المصريين حتى اليوم.

وقال اللاعب محمد دقدق، لاعب نادي سنورس بالفيوم، إنه أثناء ارتفاع الكرة في الهواء داخل ملعب سنورس، "وقعت على رقبتي من الخلف بشكل مُفاجئ، أثناء المباراة، وفقدت الوعي مباشرةً، ولم أفق إلا داخل المستشفى، وأنا بين المحاليل الطبية والأكسجين الصناعي".

"دقدق" لاعب سنورس بالفيوم يبتلع لسانه خلال المباراة.. ونائب المستشفى: "أجرينا له الإسعافات وخرج على قدميه" (فيديو)

وأضاف دقدق، في تصريح خاص لـ"القاهرة 24"، أنه عاد لوعيه داخل مستشفى سنورس المركزي، بعدما فقد الوعي لفترة بسيطة، مؤكدًا أن المستشفى أجرى له الإسعافات اللازمة في أسرع وقت ممكن.

وأوضح دقدق، أنه خرج من المستشفى على ملعب سنورس مرةً أخرى، لاستئناف الشوط الثاني من المباراة، مُشيرًا إلى أنه ذهب ليشاهد الشوط الثاني فقط، وحتى يطمئن الفريق لاستكمال المباراة بشكل طبيعي، ولكن لم يستطع استكمال المباراة، نظرًا لحالته الصحية.

وأكد اللاعب، أنّ أسرته فزعت من خبر إصابته: "على الفور زارني والداي بالمستشفى، وبعد خروجي من زارتني والدتي مرة أخرى داخل ملّعب سنورس لتطمئن على حالتي الصحية".

وقدم محمد دقدق، برقية من الشُكر لجميع من قاموا بالسؤال عنه بعد إصابته بابتلاع لسانه:"بُشكر كل الناس اللي سألت عليا، ووقفت جنبي، وربنا مايحرمني منكم، والحمدلله أنا بخير".

وأصيب محمد دقدق، لاعب نادي سنورس بالفيوم، خلال مباراة اليوم، بين فريقه وأبوكساه، على أرض ملعب سنورس، حيث ابتلع لسانه خلال المباراة، وتم نقله إلى مستشفى سنورس المركزي، لعمل الإسعافات الأولية اللازمة.

وتداول أحد المواطنين، مساء اليوم، مقطع فيديو، من داخل ملعب سنورس، متضمنًا لحظة ابتلاع لاعب نادي سنورس، محمد دقدق لسانه أثناء المباراة.