رئيس التحرير
محمود المملوك

لبنى عبد العزيز: "لولا السيسي وثورة 30 يونيو كان زمانا مرميين في خيم" (فيديو)

القاهرة 24

تحدثت الفنانة لبنى عبد العزيز عن الرئيس السيسي والجيش المصري، وعن الحماية الكبيرة التي يشكلها الجيش والرئيس للشعب المصري، ووصفت فترة حكم الإخوان التي وصفتها بالجماعة الإرهابية بأنها كانت فترة صعبة شعرت وقتها أن البلد ستغرق "ومش هيقوم لها قومه".

وقالت عبد العزيز خلال تصريحات تليفزيونية ببرنامج "الحياة اليوم" مع الإعلامي مصطفى شردي، أن الرئيس السيسي لبى نداء المستقبل، ولولا حمايته لمصر لكان حدث لنا ما حدث لعدد من دول الجوار، مؤكده: "لولا ثورة 30 يونيو كان زمانا مرميين في خيم مستنين شوية لبن ورغيف عيش"، فالرئيس السيسى هو اللى حامى الشعب في بيته. 

 

وأشارت، إلى أنها عندما جاءتها المنحة في الولايات المتحدة الأمريكية لم يكن لها أن ترفضها رغم أنها كانت تود الدراسة في الكلية الملكية في بريطانيا، مضيفة أنها رغم ضعفها إلا أنها لا تخاف من أي شيء وتحب المجازفة، ولكنها من الممكن أن تخاف من "الصرصور أو الفأر"، مؤكدة أن دخولها التمثيل جاء بالصدفة وكانت خائفة في البداية، ولكنها أرادت أن تخوض التجربة.