رئيس التحرير
محمود المملوك

كيف يؤثر الدايت المجهول على مرضى الغضروف؟.. الدكتور أحمد الغريب يجيب

الدكتور أحمد الغريب
الدكتور أحمد الغريب استشاري التغذية العلاجية

قال الدكتور أحمد الغريب، استشاري التغذية العلاجية وعلاج حالات السمنة والنحافة بعيادات جرين أبل، إن هناك الكثير ممن يعتقدون أن دور طبيب التخسيس مجرد وضع نظام غذائي فقط، وهذا اعتقاد خاطىء، فالدور الذي يقوم بها الطبيب مع مريضه، يكون متابعة ورسم خريطة كاملة للجسم في دماغ الطبيب.

وأضاف "الغريب" خلال استضافته بندوة "القاهرة 24" :" الدكتور بيرسم خريطة كاملة للجسم في دماغه، وفي المدة المعينة اللي بيحددها بيكون عارف هيحصل إيه للجسم وقتها، ووقت ما يدخل أي شيء الجسم، الدكتور بيبقى مرتب هيعمل إيه".

وتابع استشاري التغذية العلاجية:" الطبيب يطلع على الحالة الصحية للمريض، ويكون على علم بما يحدث، كما أنه يعرف كيفية ضبط أي هرمون أولا، بالإضافة إلى معرفته بمعدل حرق الدهون في الدم".

وأردف:" على سبيل المثال، الطبيب هيقيس معدل مقاومة الأنسولين، وهيتابع السكر الصائم في الجسم، لأن طول ما السكر موجود في الدم، السكر هيحرق ليه؟.. السكر مصدر طاقة".

وأفاد أن حوالي 3-4 من يعانون من الأمراض المزمنة، ربما يكون السبب وراء ذلك هو اتباع نظام غذائي دون إشراف طبي، مضيفا:" لو حد عنده غضروف ولازم يفقد وزن كبير بسرعة، لأن الوزن الزيادة بيحمل على جسمه، وقرر أنه يخس رغم أن الهرمونات عنده مش مظبوطة، هنا هيخسر عضلات مش دهون".

واستطرد  حديثه قائلا:" العضلات تحمل ضغط الجسم عن العمود الفقري، وفي حالة فقدانها سيخسر الشخص أكثر ما يكسب، وتزيد المشكلة لديه، والحالة تسوء، وبالفعل لو هناك امرأة تعاني من تكيسات المبايض، واتبعت نظام من دماغها، ستفقد الوزن، ولكن ستواجه مشاكل أخرى في الدورة الشهرية، مع تقليل فرص حدوث حمل".

للتواصل مع الدكتور أحمد الغريب عبر الفيس بوك اضغط هنا، والتواصل عبر الانستجرام اضغط هنا، ولمشاهدة كل ما يتعلق بالتغذية السليمة وكيفية الحفاظ على صحة الجسم العامة اضغط هنا.

عاجل