رئيس التحرير
محمود المملوك

محافظ المنيا ينعى الدكتور كمال الجنزورى: كان نموذج يحتذي به من خلال خبرته الاقتصادية وحبه لتراب هذا الوطن

وفاة الجنزوري
وفاة الجنزوري

نعى اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، ببالغ الحزن والأسى الدكتور كمال الجنزوري رئيس الوزراء الأسبق، والذي وافته المنية اليوم الأربعاء ، داعيا المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان .

وأكد محافظ المنيا على دور الدكتور كمال الجنزوري الوطني خلال سنوات عمله بالحكومة المصرية، ورئاسته للحكومة لفترتين هامتين ودقيقتين من تاريخ الدولة المصرية، حيث كان الفقيد نموذجا يحتذى به من خلال خبرته الاقتصادية الكبيرة وحبه لتراب هذا الوطن.

 

وفي سياق آخر،عقد اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، يرافقه، نائبه الدكتور محمد أبوزيد، اليوم الأربعاء، اجتماعًا مع لجنة مبادرة حياة كريمة للوقوف على نسب تنفيذ أعمال المبادرة الرئاسية لتطوير الريف المصري والتي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي لاستهداف 1500 قرية على مستوى محافظات الجمهورية.

جاء ذلك بحضور، المهندسة سالي وليم مدير الجهاز المركزي للتعمير بالمنيا، والعقيد محمود صبحي مساعد المستشار العسكري بالمنيا، ورؤساء المراكز والجهات المعنية وشباب البرنامج الرئاسي ومؤسسة حياة كريمة.

وقال محافظ المنيا، إن المشروع القومي لتطوير الريف المصري يتضمن 5 مراكز بالمحافظة هي (أبو قرقاص، ملوي، ديرمواس، العدوة، مغاغة،) باجمالي 192 قرية، مشيرًا إلى أنه تم تشكيل لجان بنطاق الوحدات المحلية المنفذ بها المبادرة، بالإضافة إلى تشكيل لجان فرعية بكل مركز برئاسة رؤساء الوحدات المحلية ، وفئات الشباب بالمركز، الجمعيات الأهلية، كما تم إشراك شباب البرنامج الرئاسي في المتابعة المركزية بالديوان العام وكذلك المتابعة الميدانية.

 

 

واستعرض القاضي، مع جهاز التعمير بالمنيا، نسب التنفيذ في كافة المشروعات، وما وصلت إليه المعاينات على أرض الواقع، وشدد المحافظ على تنفيذ توجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بتنفيذ اعمال مبادرة حياة كريمة وفقا للمعايير القياسية وعلى كفاءة عالية، وأشار المحافظ أنه سوف يعقد اجتماعا أسبوعيا لمتابعة نسب التنفيذ أولا بأول.

كلف المحافظ، رؤساء الوحدات المحلية بالمرور يوميا مع رؤساء القرى، لمتابعة المشروعات على الأرض وتلافى أي مشكلات قد تظهر، كما كلف المحافظ رؤساء المدن بالتنسيق مع الجهات المعنية داخل المحافظة لإزالة أي معوقات، مطالبا الجميع بالعمل بروح الفريق الواحد وأن يضع الجميع مصلحة المواطن ورضاه نصب أعينهم، مشددا على أنه سوف يتعامل مع أي تأخير أو تقصير بحزم شديد، وأشار أنه سوف يقوم بجولات مفاجأة لمتابعة سير العمل والتأكد من عدم وجود أي مشكلات قد تواجه تنفيذ المشروع القومي.

من جانبه وجه، نائب المحافظ، بضرورة إشراك المواطنين في المبادرة الرئاسية بهدف متابعتهم بما يحدث بشكل دوري، كخطوة مهمه لإشعار المواطن بمدى الاهتمام من القيادة السياسية والدولة بتحقيق التنمية المستدامة، ووضع كافة المقترحات والطلبات في محل الاعتبار، كما وجه بسرعة الإنتهاء من معاينات المواقع التي سيتم استخدامها لمحطات الرفع والمعالجة تمهيداً لاستلام الموقع وبدء الإنشاءات، وناقش عددا من الملاحظات التي تم حصرها أثناء معاينته الميدانية للمشروعات بالقري.

وأوضحت المهندسة سالي وليم مدير الجهاز المركزي للتعمير بالمنيا أنه تمت معاينة بعض المشروعات، وتدقيقها على أرض الواقع، وجاري عمل زيارات ميدانية ومعاينات لمشروعات أخري على أرض الواقع للقرى المستهدفة، لدراسة آليه تنفيذ تلك المشروعات.

 

عاجل