رئيس التحرير
محمود المملوك

البابا تواضروس: غلق الكنائس حال عدم الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية ضد كورونا

البابا تواضروس
البابا تواضروس

 قال قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، إنه لا يريد اللجوء إلى أي إجراء قد يضطر معه لإغلاق الكنائس نتيجة عدم الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا، مثلما حدث في العام الماضي.

وأكد قداسة البابا تواضروس، خلال عظته الأسبوعية التي ألقاها مساء اليوم الأربعاء من المقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية بدون حضور شعبي، أن العالم مقبل على الموجة الثالثة من فيروس كورونا، مشددًا على ضرورة استخدام جميع الإجراءات الوقائية وتجنب الأماكن المزدحمة والمغلقة، مع ارتداء الكمامات الوقائية. 

وأضاف أن بعض الكنائس في الإيبراشيات اتخذت قرارات بالغلق وتعليق الصلوات بسبب ازدياد أعداد المصابين، وأنه يرجو ألا يتم اللجوء إلى هذا الإجراء بكنائس القاهرة والإسكندرية، مناشدا الأباء الكهنة أن تكون فترة الصلوات الخاصة بالقداسات تكون قصيرة قدر الإمكان مع تجنب الألحان الطويلة. 

وتابع: “أرجوكم انتبهوا في المنازل والكنائس والشوارع أن نكون حريصين من الإصابة بالفيروس”، لافتا إلى أنه من باب الأمانة الشديدة أنه إذا شعر أحد بوجود أي أعراض أن يلتزم العزل المنزلي واستخدام البروتوكول العلاجي. 

وتناول البابا تواضروس خلال عظته قصة المرأة السامرية، وربطها بما جاء في سفر حجي أحد أسفار العهد القديم، حيث يتحدث عن بناء الهيكل الجديد، موضحا أن المرأة السامرية كانت تشعر بالخجل، وأن الله يمنح الإنسان فرصة طوال الوقت لكى يقدم توبة وأنه يسعى لخلاص كل إنسان في كل الظروف والأوقات.