رئيس التحرير
محمود المملوك

"لم يلجأوا لمتخصصين".. مدير متحف الآثار يعلق على برومو "الملك" لعمرو يوسف

عمرو يوسف
عمرو يوسف

خلق برومو مسلسل “الملك.. كفاح طيبة” لعمرو يوسف، حالة من الجدل بعدما تم طرحه، حيث رأى متابعون أن الشكل الخارجي للفنان عمرو يوسف غير مناسب ليجسد شخصية ملك فرعوني مثل “أحمس”، الذي كانت أصوله مصرية.

وعلق حسين عبد البصير، مدير متحف الآثار بمكتبة الإسكندرية، في تصريحات خاصة لـ"القاهرة 24" على البرومو، وكانت لحية عمرو يوسف هي أول شيء لفت انتباهه، مشيرًا إلى أن ملوك الفراعنة كانوا يستخدمون اللحية في التزين في حالات الاحتفالات فقط، وتكون مستعارة.

وأضاف: “اللحية كانت تستخدم في حالات الاحتفالات وتكون مستعارة فقط، وفي نفس الوقت كان الفراعنة سُمر كلهم، فالمسلسل به العديد من المخالافات”.

مسلسل “الملك.. كفاح طيبة لعمرو يوسف

كما علق عبد البصير على أعين عمرو يوسف الملونة، مؤكدًا أن أعين الملك أحمس كانت سوداء مثل أي ملك فرعوني مصري، قائلًا: “مكانش فيه ملك عنيه ملونة”.

وأكد عبد البصير أن البرومو يثبت أن أسرة العمل لم تلجأ لمختصين من التاريخ ليشرفوا على العمل، قائلًا: “هم مالجأوش للأثرين المتخصصين، لازم يكون فيه حد أثري معاهم هم عملو الموضوع بشكل متسرع، فشكله غير لائق، والموضوع فيه تهريج”.

وطرح المنتج تامر مرسي برومو مسلسل “الملك”، للفنان عمرو يوسف الذي يشارك به في الموسم الرمضاني المقبل 2021.

وظهر عمرو في البرومو بشكله الطبيعي، بأعينه الملونة وبشرته الفاتحة، حيث لم يستخدم العدسات اللاصقة لجعل لون عنيه أسود أو يجعل بشرته تبدو داكنة أكثر مما هي عليه.

عاجل