رئيس التحرير
محمود المملوك

"تربية الإسكندرية" تنفي مسئوليتها عن تنظيم حفل عمر كمال

رئيس جامعة الإسكندرية
رئيس جامعة الإسكندرية

أعلنت كلية التربية، بجامعة الإسكندرية، عدم مسؤوليتها عن حفل التخرج الذي أقيم مساء أمس، الخميس، معلنة أن من قام بتنظيمه أفراد ليس لهم أي علاقة بالكلية وبصوره تجارية يعلم الهدف منها، وقاموا بعقده بأحد فنادق الإسكندرية.

وذكر بيان صادر عن الكلية، أنه تم اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لمنع عقد هذا الحفل في ضوء التزامها بقرارات مجلس الوزراء والمجلس الأعلى للجامعات بالإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد، ومنع التجمعات والأنشطة حفاظًا على صحة الطلاب.

وأوضح بيان الكلية، أنه تم التواصل مع إدارة الفندق، للتأكيد على أن الكلية وإدارتها ليس لها علاقة بهذا الحفل وأن من يقوم به يستغل هذه الفتره الحرجة التي لاتستطيع الكلية تنظيم مثل هذا النوع من الاحتفالات أو التجمعات بهدف تجاري واضح.

وأشار البيان، إلى أن الكلية بتاريخ 16 مارس وفور علمها بالتحضير لهذا الحفل قامت بإصدار بيان تنبيهي للطلاب على جميع الصفحات الرسمية للكلية، يفيد بعدم الانسياق وراء أي دعايات كاذبة يتم الإعلان عنها من جهات غير معلومة ومنها الإعلان عن تنظيم حفلة لطلاب الكلية من احد المطربين الشباب.

 وتابع، أن الكلية ورعاية الشباب بالكلية تخلى مسئوليتها تجاه إقامة هذا الحفل خارج حدود الأنشطة الطلابية الرسمية، وستقوم إدارة الكلية باتخاذ الإجراءات القانونية تجاه أي طالب قد تكون له علاقة بتنظيم أو أستغلال اسم الكلية، للاشتراك في نشاط غير معلن بالكلية حيث يعتبر ذلك خرقا لقوانين ولوائح الكلية والجامعة ما يعرضه للمسائلة القانونية.

كان المطرب عمر كمال نشر عبر صفحته على "فيس بوك" مقطع فيديو لاقامة حفل طلابي بحضور 2000 طالب من طلاب كلية التربية وذلك بعد حفل كلية الآداب الذي أحياه المطرب حسن شاكوش.