رئيس التحرير
محمود المملوك

الخميس.. زيارة رعوية للبابا تواضروس للإسكندرية

القاهرة 24

أعلنت بطريركية الأقباط الأرثوذكس فى محافظة الإسكندرية، عن اعتزام البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، القيام بتنظيم زيارة رعوية إلى المحافظة الخميس المقبل، على أن تستمر الزيارة لمدة 24 ساعة فقط، للمشاركة فى الاحتفال بمناسبة مرور 50 عامًا على انشاء كنيسة الملاك ميخائيل، شرقي المحافظة.

وقال القمص إبرام إيميل، وكيل البابا تواضروس، راعي الكنيسة المرقسية، بمحطة الرمل، أن البابا تواضروس سيجرى زيارة رعوية إلى مدينة الإسكندرية، الخميس المقبل ولمدة يوم واحد فقط.

وأضاف الوكيل البابوي، خلال تصريحات صحفية، أن زيارة البابا الرعوية للإسكندرية تأتي بمناسبة حضوره الاحتفال باليوبيل الذهبي ومرور 50 عامًا على انشاء كنيسة الملاك ميخائيل، ومقرها منطقة مصطفى كامل، شرقي محافظة الإسكندرية، والذي يحل الخميس المقبل 8 أبريل.

وأشار القمص إبرام ايميل، خلال تصريحات صحفية، إلى أن البابا سيترأس قداسًا إلهيًا ثم يلقي عظة روحية عقب الانتهاء من الصلاة داخل الكنيسة، يتخللها الحديث عن تاريخ الكنيسة، مشيراً إلى أنه من المقرر حضور عدد من الآباء الكهنة والأساقفة بالإضافة إلى آباء الكنيسة والأعداد المسموح بها من حضور الشعب القبطي المتعلق بكل كنيسة فى الإسكندرية مع التشديد على الاجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا.

كان الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، أعلنت حزمة اجراءات بخصوص صلوات القداسات والخدمات الكنسية بكنائس القاهرة والإسكندرية، بدأت بها العمل منذ 31 يناير الماضي.

حيث تقرر أن تقام القداسات والتسبحة بمعدل فرد واحد في كل دكة، و يمكن إقامة القداسات في أي يوم من أيام الأسبوع ويمكن ترتيب قداسات خاصة للمراحل السنية ابتدائي، إعدادي بمعدل فرد في كل دكة، وتلقی عظة في القداس"لا تزيد مدتها عن 15 دقيقة، كبديل عن خدمة مدارس الأحد في هذه الفترة و يقوم به خدام المرحلة.

كما تضمنت القرارات أن أي كنيسة لا يلتزم شعبها بالإجراءات الاحترازية التي سبق إعلانها على صفحة المتحدث الرسمي اللكنيسة، أو تظهر فيها حالات إصابة "يترك تقدير الموقف لآباء كل كنيسة حسب نسبة الإصابات بها"، وتعلق الصلاة بها لمدة 15 يوما. 

كما جاء فى القرارات استمرار تعليق خدمة مدارس الأحد والاجتماعات وكافة الأنشطة والخدمات، والنسبة لصلوات الأكاليل والجنازات يسمح بالمشاركة فيها بمعدل فرد في كل دكة.

عاجل