رئيس التحرير
محمود المملوك

نيللي كريم: "مشاركتي في موكب نقل المومياوات الملكية شرف لي وتأثرت من فخامة المنظر" (خاص)

نيللي كريم
نيللي كريم

شاركت الفنانة نيللي كريم، في الفيلم القصير الذي عُرض أمس قبل بدء موكب نقل المومياوات، من المتحف المصري بالتحرير إلى متحف الحضارة بالفسطاط، والذي سيكون المقر الأبدي لهؤلاء الملوك العظماء.

وتحدثت نيللي كريم في تصريحاتها لـ"القاهرة 24" عن مشاركتها في الموكب المهيب، الذي نال إعجاب الجميع في مختلف بلاد العالم، مؤكدةً أنها فخورة بكونها مصرية وتم اختيارها للمشاركة في هذا الحدث التاريخي.

نيللي كريم

وقالت نيللي كريم في تصريحاتها: “مش قادرة أقول لكم أنا فخورة قد إيه إن أنا كنت مشتركة في العرض إمبارح، وأنا بتفرج تأثرت من فخامة المنظر والموسيقى والإخراج، وكل حاجة كانت على مستوى عالمي”.

وتابعت نيللي كريم: “كنت فخورة ببلدي وفخورة إني مصرية، وفخورة بثقافتي وبحضارتي وبجد كان شرف لكل مصري ولكل شخص اشترك في العرض الجميل اللي شفناه امبارح، وأنا بتفرج كنت بقول الله عليكي يا بلدي”.

نيللي كريم

نيللي كريم تعلق على مشاركتها في موكب نقل المومياوات الملكية

وشاركت نيللي كريم في الفيلم القصير الذي تحدثت فيه باختصار عن أحد المعالم السياحية في مصر، وأطلت بفستان لونه أبيض بـ"ستايل" فرعوني، كما شارك في العرض عدد من الفنانين الذي تنال كل منهم أحد المعالم لعرض نبذة صغيرة عنها.

وكانت يسرا هي أولى الممثلات التي ظهرت بعد الفنان خالد النبوي، الذي رافق المشاهدين في جولة سياحية قصيرة عبارة عن عدة دقائق، وتجول بين الآثار المختلفة ومنها طريق الكباش، الكنيسة المعلقة، الأهرامات، وغيرها من الأماكن، وظهر بعد يسرا أحمد حلمي، ثم أحمد عز، ثم هند صبري، وبعدها منى زكي التي كانت تقف أمام بوابات المتحف المصري عندما افتُتحت وخرج منها الموكب الملكي المكون من 22 ملك من الفرعنة في منظر مهيب.