رئيس التحرير
محمود المملوك

رئيس الوزراء يلتقى سفير سلطنة عمان الجديد لدى مصر

الدكتور مصطفى مدبولي
الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء

التقى الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، السفير عبدالله بن ناصر الرحبى،  سفير سلطنة عمان الجديد لدى مصر. 


وأعرب رئيس الوزراء عن تمنياته بالتوفيق لسفير سلطنة عمان فى مهمته بالقاهرة، مشيداً بعلاقات الإخاء والتعاون التى تربط مصر بالسلطنة، والدور الكبير الذى بذله المغفور له السلطان قابوس بن سعيد فى تعزيز العلاقات مع مصر، ومواقفه المشرفة المساندة لمصر طوال فترة حكمه. 


وأضاف مدبولي أنه تشرف بلقاء السلطان هيثم بن طارق، سلطان عمان، فى يناير 2020 لتقديم واجب العزاء نيابة عن الرئيس عبد الفتاح السيسي والشعب المصري، فى وفاة السلطان قابوس، مشيداً بحرص السلطان هيثم بن طارق على تعزيز العلاقات مع مصر فى مختلف المجالات. 


من جانبه، نقل سفير عُمان تحيات حكومة السلطنة للدكتور مصطفى مدبولى والحكومة المصرية. كما أعرب عن فخره وسعادته بالحدث المبهر الذى نظمته مصر أمس؛ لنقل المومياوات الملكية، مؤكداً أنه ليس بمستغرب على مهد الحضارات أن تنظم حدثاً بهذا الحجم والنجاح. 


كما أعرب السفير عن تقديره وإعجابه بالنجاحات الاقتصادية التى حققتها مصر على مدار الفترة الماضية، لا سيما فى هذه الظروف الصعبة المتعلقة بجائحة كورونا. 


وأشاد الرحبى بالقيادة الواعية والمستنيرة للرئيس السيسى، ومتابعته لكل مشروعات التنمية على أرض مصر. 


واختتم السفير بالإشارة إلى أنه سيعكف خلال الأيام القادمة على التحضير لمؤتمر الاستثمار المشترك بين البلدين، من أجل دفع وتعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين مصر وعُمان.