رئيس التحرير
محمود المملوك

الناجي الوحيد من أسرة "مونيكا" و"نادين" بعقار جسر السويس: "كل أهلي راحوا وأصبحت وحيدًا" (فيديو)

فادي إيميل
فادي إيميل

أرسل الناجي الوحيد من حادث عقار جسر السويس المنهار، استغاثة إلى المسئولين، موضحًا أن أصبح بعد الواقعة وحيدًا في الشارع.

وبث الشاب الذي يدعى "فادي إيميل" مقطع بث مباشر على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، كشف خلاله فقدان مسكنه وأسرته بالكامل في حادث الانهيار.

وقال فادي عبر الفيديو: "أنا فادي إيميل بولس، الناجي الوحيد من انهيار عقار جسر السويس، أبويا وإخواتي نادين ومونيكا وعمتي ومرات بابا، كلنا كنا عايشين فى بيت واحد".

 

وأضاف فادي: "فجأة تحس إنك من غير أي حاجة حتى حد يطبطب عليك، من غير بيت وأسرة أنت فعليًا لوحدك، أختي الصغيرة نادين كانت هتتجوز في شهر 9 اللي جاي، وانا قاعد بدور عليهم تحت الأنقاض كنت بشوف ناس بتيجي تاخد الجهاز بتاع أختي، الموضوع مش سهل عليا، أتمنى إن ربنا ميوقعش حد في اللي حصل، اللي حصل صعب الحياة دلوقتي بالنسبالي مبقاش ليها أي لازمه، ولا أهل ولا حتى مكان أبات فيه".

وتابع فادي "أنا بنام عند عمي دلوقتي، بلاقي ناس بتكلمني تقولي ماتيجي تبات عندي ما تيجي أعملك أكل، أنا محتاج الدولة تشوف حل في اللي أنا فيه، بناشد الرئيس عبد الفتاح السيسي، احنا ولادك ياريس، بعد إذنك شوفلي حل، أنا دماغي وقفت عن كل حاجة، ومحتاج حل ضروري وسريع من الدولة".