رئيس التحرير
محمود المملوك

بـ 160 جنيها.. ماهي كواليس الأغنية الرمضانية "أهو جه يا ولاد"

رمضان
رمضان

لا شك أن الأغاني الرمضانية هي أول ما تأتي في الأذهان عند اقتراب الشهر الفضيل، ومن أشهر تلك الأغاني هي أغنية "أهو جه يا ولاد" التي بلغت ميزانيتها نحو 160 جنيها وما زالت في الوجدان حتى عصرنا الحالي.

"اهو جه يا ولاد" من تأليف الشاعرة نبيلة قنديل، وألحان زوجها الموسيقار المصري علي اسماعيل، وغناء الثلاثي المرح "وفاء مصطفى - صفاء يوسف - سناء الباروني".

وبدأ اختيار قصة الأغنية في عام 1959 ومعها اختيار الثلاث صديقات المعروفات في ذلك الوقت بالثلاثي المرح لما لهن من أغانٍ كثيرة وعريقة، وتمت الموافقة على كلمات الأغنية من قبل لجنة النصوص في الإذاعة والتي كانت تتشكل من الشاعر أحمد رامي، محمود حسن إسماعيل، صالح جودت، صلاح عبد الصبور، طاهر أبو فاشا، عبد الفتاح مصطفى، وعزيز أباظة باشا.

ودفعت الإذاعة المصرية للثلاث شابات مبلغ 140 جنيها، لبراعتهن في أغنية "أهو جه يا ولاد..زقططوا يا ولاد" وقام على إسماعيل بتلحينها بـ20 جنيها، أي أن الأغنية العريقة التي يتذكرها أجيال وتنشأ في وجدان كل جيل جديد لم تتجاوزتكلفتها 200 جنيه.

ومن كلمات الأغنية
"اهو جيه يا ولاد..زقططوا يا ولاد"
"جبتلنا معاك الخير كله.. من الصبح نقوم ونحضر له"
من قمر الدين وبلح على تين.. والمغرب للمدفع واقفين"

عاجل