رئيس التحرير
محمود المملوك

الكنيسة الكاثوليكية تصدر قرارات جديدة بشأن العبادات الطقسية.. 25% نسبة حضور بسبب كورونا

اجراءات احترازية
اجراءات احترازية في الكنيسة بسبب كورونا

أصدرت الكنيسة الكاثوليكية بيانًا، منذ قليل، حول استمرار القداسات في الكنائس وترتيبات الاحتفال بأسبوع الآلام وعيد القيامة المجيد، وٌإيقاف كل الاجتماعات الأسبوعية.

وأضافت مجموعة من التوصيات حفاظًا على الصحة العامة وتجاوبًا مع متطلبات المرحلة الحالية من الإجراءات الاحترازية لمواجهة انتشار فيروس كورونا والتي تضمنت:


1.  استمرار صلوات القداس بحضور المؤمنين بكل الكنائس، ما لم تستجد أمور أخرى طارئة، وليستمر الآباء الكهنة بالتنسيق مع مجلس الكنيسة بالحفاظ على أن يكون الحضور وقت القداس لا يتجاوز 25 % من سعة الكنيسة، على أن يكون هناك فاصل بين كل شخص وآخرٍ مسافة متر ونصف المتر من كل الجهات. 


2. إيقاف كل الاجتماعات الأسبوعية، ومدارس الأحد، والنهضات الروحية للصوم الأربعيني المقدس. ويحق لمطران كل إيبارشية إقرار الاستثناءات من هذا البند، كلٌّ حسب ظروف إيبارشيته. 


3.  احتفال الآباء الكهنة بطقوس أسبوع الآلام وأعياد القيامة، كلٌّ في كنيسته، ما لم تستجد أمور أخرى طارئة، وليستمر الآباء الكهنة بالتنسيق مع مجلس الكنيسة بالحفاظ على أن يكون الحضور وقت الصلوات لا يتجاوز 25 % من سعة الكنيسة، على أن يكون هناك فاصل بين كل شخص وآخرٍ مسافة متر ونصف المتر من كل الجهات.


4.  يتم الاحتفال بتكريس زيت الميرون المقدس يومي الأربعاء والخميس الحادي والعشرين، والثاني والعشرين من أبريل 2021، وذلك بالكلية الإكليريكية للأقباط الكاثوليك بالمعادي. وستكون الصلوات قاصرة على الآباء المطارنة والكهنة والإكليريكيين فقط.


وتصلي الكنيسة ضارعة إلى الله تعالى، أن تحل قيامة رب المجد وتمنح العالم الشفاء والبركة، وأن يحتفل العالم، بكل مناسبات الأعياد، رافعا كل آيات الحمد والشكر لله تعالى على رحمته ورأفته بخليقته. 


 

عاجل