رئيس التحرير
محمود المملوك

مجازاة سكرتيرة بالإذاعة تغيبت عن العمل 3 سنوات مع صرف راتبها

محكمة
محكمة

أصدرت المحكمة التأديبية لمستوى الإدارة العليا، حكمها في قضية اتهام 9 من العاملين بإذاعة الأغاني المصرية، بتغيب سكرتيرة عن العمل لمدة 3 سنوات من عام 2010 حتى 2013 دون اإجازة رسمية، وتوقيع مجهول بدفاتر الحضور والانصراف، وترتب عليه صرف كامل مستحقاتها المالية.

صدر الحكم برئاسة المستشار حاتم دَاوُدَ نائب رئيس مجلس الدولة، وسكرتارية محمد حسن.

وتضمن الحكم مجازاة ر.ع كاتبة سكرتارية ومحفوظات بإذاعة الأغانى المصرية بالوقف عن العمل لمدة شهرين مع صرف نصف الأجر، وغرمت ن.م مدير عام إذاعة الاغاني بقطاع الإذاعة سابقاً بغرامة تعادل أجر 10 أيام .

وبرأت المحكمة كلا من مسجل بيانات بقطاع الاذاعة، كاتب سكرتارية ومحفوظات، كاتبة سكرتارية،  رئيس الإدارة المركزية للشئون الإدارية، رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية والإدارية بقطاع الإذاعة سابقًا، كبير مذيعين، مراجع أسطوانات بقطاع الإذاعة.

ونسبت النيابة الإدارية للمحالة الأولى، إنقطعت عن عملها باتحاد الاذاعة والتليفزيون في غير الأحوال المرخص بها حال سفرها خارج البلاد للعديد من الدول واشتراكها مع مجهول للتوقيع لها بدفتر الحضور والانصراف عن تلك الفترات والأيام الموضحة بشهادة تحركاتها الصادرة من مصلحة الجوازات وحصولها علي كامل مستحقاتها المالية عن تلك الايام رغم عدم إستحقاقها وبدون وجه حق خلال أعوام 2010 حتى 2013.

 

ولم تتخذ الثانية الاجراءات القانونية حيال تغيب الأولى عن العمل دون إذن وفي غير حدود الإجازات المصرح لها بذلك، وأهملت في الإشراف والمتابعة واعتماد كشوف الحضور والانصراف الخاصة بالعاملين بإذاعة الأغاني، مما مكن مجهول للتوقيع عن الأولي بالدفتر أثناء تواجدها خارج البلاد، ولم تتخذا الثالثة والرابعة الاجراءات اللازمة حيال عدم اعتماد كشوف الحضور والانصراف الخاصة بالعاملين بإذاعة الأغاني.