رئيس التحرير
محمود المملوك

الفيوم تنظم القافلة الطبية الشاملة بالجعافرة في 8 تخصصات وتوقع الكشف على 700 حالة (صورة)

جانب من أعمال القافلة
جانب من أعمال القافلة الطبية الشاملة في الفيوم

نظمت جامعة الفيوم، القافلة الطبية الشاملة، بالتعاون مع مديريتي الصحة والتربية والتعليم، بقرية الجعافرة التابعة لمركز إطسا، ضمن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة".

وتفقد الدكتور أحمد الأنصاري، محافظ الفيوم، والدكتور محمد عماد نائب المحافظ، والدكتور أحمد جابر شديد رئيس جامعة الفيوم، أعمال القافلة.

التخصصات

وأقيمت القافلة بوحدة صحة الأسرة بالجعافرة، ومدرسة الجعافرة للتعليم الأساسي، وشملت تخصصات الباطنة، والرمد، والأسنان، والنساء والتوليد، والعظام، والجراحة، والأطفال، فضلاً عن قياس السكر والضغط للمترددين على القافلة، وصرف الأدوية للحالات من خلال صيدليتين، وكذلك تحويل الحالات التي تحتاج متابعة طبية إلى المستشفى الجامعي.

فيروس كورونا

تفقد المحافظ، أقسام القافلة المختلفة، وناقش المواطنين حول الخدمات العلاجية المقدمة لهم، مشدداً على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا، كما تفقد المحافظ امتحانات دارسي محو الأمية بعدد 3 لجان بإجمالي 80 دارسا، فضلاً عن ندوة تم تنظيمها للمترددين على القافلة حول كيفيه الحفاظ على صحة الأم والطفل.

وأوضح الدكتور محمد التوني المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم، أن القافلة قد قامت بتوقيع الكشف الطبي على عدد 700 حالة، كما التقى المحافظ أيضاً عدداً من المواطنين واستمع لمشكلاتهم ووجه بسرعة حلها.

وثمن محافظ الفيوم دور الجامعة في المشاركة المجتمعية من خلال تنظيم القوافل الطبية العلاجية بالمناطق النائية، إلى جانب دورها الأكاديمي والتنويري بما تمتلكه من خبرات وكوادر علمية، موجهاً بالتوسع في تنظيم العديد من القوافل لتشمل المزيد من القرى النائية والمحرومة، وزيادة عدد التخصصات بهذه القوافل لتحقيق أكبر استفادة للأهالي.