رئيس التحرير
محمود المملوك

الصحة اليابانية: انتشار السلالات الجديدة من فيروس كورونا أدى لدخول الموجة الثالثة منه

اليابان
اليابان

أشارت السلطات الصحية اليابانية، إلى أن سبب الدخول في الموجة الثالثة لفيروس كورونا، يعود لتفشي السلالات الجديدة المتحورة من الفيروس.

وبحسب وكالة الأنباء "رويترز"، أوضحت السلطات أن المتغيرات أكثر عدوى وانتشارًا، وقد تكون مقاومة للقاحات، التي لا تزال غير متوفرة على نطاق واسع في اليابان.

وأكد أن الوضع أسوأ في أوساكا، حيث سجلت الإصابات أرقامًا قياسية جديدة الأسبوع الماضي، مما دفع الحكومة الإقليمية إلى بدء إجراءات إغلاق مستهدفة لمدة شهر واحد اعتبارًا من يوم الاثنين القادم.

وقال كوجي وادا، مستشار الحكومة في مكافحة الوباء، إن نوعًا متحورًا من الفيروس التاجي تم اكتشافه لأول مرة في بريطانيا قد انتشر في منطقة أوساكا، و انتشر بشكل أسرع وملء أسرة المستشفيات بحالات أكثر خطورة من الفيروس الأصلي، مشددًا أن الموجة الرابعة أشرس من سابقتها.

وفي وقت سابق، أعلنت اليابان مرتين حالة الطوارئ التي غطت معظم أنحاء البلاد في العام الماضي، وكان آخرها بعد العام الجديد مباشرة حيث ضربت الموجة الثالثة للوباء.

من جانبها ألغت مدينة أوساكا فعاليات تتابع الشعلة الأولمبية هناك، لكن رئيس الوزراء يوشيهيدي سوجا أصر على أن اليابان ستنظم الألعاب كما هو مقرر، وأكد  أن الإجراءات المطبقة في منطقة أوساكا يمكن توسيعها لتشمل طوكيو وأماكن أخرى إذا لزم الأمر.