رئيس التحرير
محمود المملوك

وزير التنمية المحلية: تكلفة تطوير قرى الصعيد خلال 7 سنوات 345 مليار جنيه

مؤتمر الصعيد يتغير
مؤتمر الصعيد يتغير

قال اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، إن إجمالي ما أُنفق في تطوير قرى محافظات الصعيد منذ عام 2014 حتى الآن 345 مليار جنيه.

وأشار وزير التنمية المحلية خلال مشاركته في مؤتمر "الصعيد يتغير" الذي تنظمه المكتبة، اليوم الاثنين، بحضور الدكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الإسكندرية، والدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، إلى أن اهتمام الدولة بصعيد مصر أصبح ملموسًا من جانب المواطنين بهذه المحافظات.

مؤتمر الصعيد يتغير

 

وسرد "شعراوي أنه في عام 2008 أُنفق على محافظات الصعيد 8 مليارات جنيه، وارتفع هذا المبلغ إلى 21 مليار جنيه في عام 2014، وفي الوقت الحالي أُنفق 56 مليار جنيه.

وأشار شعراوي إلى خطة تطوير محافظتي سوهاج وقنا بتمويل من البنك الدولي، حيث قدم 500 مليون دولار وهو نفس المبلغ الذي ضخته الحكومة المصرية، ومنذ عام 2018 تم صرف 12 مليار جنيه على 3707 مشروع، بالإضافة إلى التخطيط لإنشاء 6 مدن صناعية، وبالفعل بدأ العمل في 4 مناطق.

وحول مبادرة تطوير القرى أوضح شعراوي أن البرنامج بدأ في 143 قرية بإجمالي 1.8 مواطن مستفيد وتم إنفاق ما يقرب من 4 مليارات جنيه، وتوسعت المبادرة لتشمل 4600 قرية باستثمارات 515 مليار جنيه، وذلك على مدار ثلاث سنوات.

وأكد وزير التنمية المحلية أن المشروعات التي تنفذها الدولة في محافظات الصعيد ستكون بمثابة جهة جاذبة للسكان والباحثين عن فرص العمل، وأن الرئيس عبد الفتاح السيسي يؤكد باستمرار على توفير فرص العمل وتقليل البطالة، واستغلال التنمية الاقتصادية في وجه قبلي بصفة خاصة.