رئيس التحرير
محمود المملوك

دراسة: الزواج قد يحمي من الخرف

الزواج السعيد
الزواج السعيد

فوائد الزواج لا تقتصر فقط على الارتباط عاطفيًا بمن نحب ونأتي بالأطفال، ولكن هناك فوائد صحية أثبتها العلماء أن الزواج السعيد يحمي من فرص الإصابة بالخرف وذلك يعود لمجموعة من الأسباب التي تم رصدها.

وتوصلت الأبحاث التي أجريت أن الشخص المتزوج تقل إصابته بمرض الخرف مقارنًة بالشخص العازب، حيث تزداد إصابته بالخرف بنسبة 42% عن المتزوج في منتصف عمره.

وتلك الدراسة التي أجريت من كلية لندن الجامعية استندت نتائجها إلى تعداد سكاني كبير من مختلف البلدان وعلى فترات زمنية متباينة، ووجدوا أن المتزوجين هم أقل عرضة للإصابة بمرض الخرف، وذلك بعد فحص حوالي مليون شخص.

واعتمدت النتائج على تحليل شمل حوالي 15 دراسة، نشرت حتى عام 2016، كما أن المشاركين كانت أعمارهم من 65 فيما فوق وأجريت في أوروبا، أمريكا الشمالية والجنوبية، وآسيا.

وأشارت الدراسة إلى أن هناك دلالة كبيرة على أن الزواج مفيد للصحة عمومًا، حيث يتشارك الأزواج في العديد من السلوكيات الصحية مثل الأنشطة البدنية أو اتباع أنظمة غذائية صحية، ولا يوجد لديهم فكرة العزلة الاجتماعية التي حددها العلماء كأقوى سبب للإصابة بالخرف.

بينما الشخص الأرمل أول ما تزيد فرص إصابته بالخرف بنسبة 20%، وذلك بسبب الأحزان والضغوط النفسية التي يواجهها بسبب غياب الشريك.

ويوجد حوالي 47 مليون شخص مصاب بالخرف على مستوى العالم، وذلك يعني أن هناك خلل في الوظائف المخية وتشمل الذاكرة والتفكير والسلوك وحتى مرض الزهايمر، كل ذلك من مسببات الخرف التي وثقتها منظمة الصحة العالمية.