رئيس التحرير
محمود المملوك

دُفن بجوار شقيقه.. كورونا يُلحق الدكتور محمد بشيخ المالكية بعد شهرين من وفاته

دكتور محمد الريان
دكتور محمد الريان

غيب الموت الدكتور محمد طه الريان، أستاذ أصول التربية بجامعة العريش، ليلحق بشقيقه الدكتور أحمد طه الريان شيخ المالكية، بعد شهرين تقريبًا متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا.

وأوضح الشيخ عادل  حسين إمام مسجد الرحمن بقرية قامولا مسقط رأس العالِمين الراحِلين، أن الدكتور محمد شقيق الدكتور أحمد طه الريان، أصيب مؤخرًا بفيروس كورونا وتم نقله إلى مستشفى عزل بالقاهرة ومكث به حوالي أسبوعين.

وأضاف حسين لـ"القاهرة 24" أنه رغم انشغاله بعمله وعلمه،  لكن الدكتور محمد كان يتردد بين الحين والآخر على القرية مسقط رأسه، وتم دفن الراحل بجوار جثمان شقيقه الأكبر الدكتور أحمد طه الريان، بمقابر العائلة بقامولا غربي الأقصر.

يذكر ان الدكتور محمد ريان حصل  على بكالوريوس العلوم والتربية من كلية التربية جامعة عين شمس عام 1971، كما حصل على دبلوم مهني من كلية التربية جامعة عين شمس عام 1975. ثم دبلوم خاص من كلية التربية جامعة عين شمس، كما حصل على ماجستير في التربية من كلية التربية جامعة الأزهر، ثم دكتوراه الفلسفة في التربية من كلية التربية جامعة الأزهر  1993م.


وعمل دكتور محمد  كمدرس ثانوي، ثم موجه كيمياء حتى عام 1997م. والتحق بالجامعة في ذات العام، ومن أهم مؤلفاته: بدايات التفكير العلمي والتكنولوجي، ومضات من الذاكرة في الشعر، قبسات من السيرة النبوية، ومذكرات محارب قديم.

يشار إلى أن الدكتور أحمد طه الريان، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف ورئيس موسوعة الفقه الإسلامي بالمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، والعميد الأسبق لكلية الشريعة والقانون بجامعة الأزهر الشريف، رحل عن عالمنا في منتصف فبراير الماضي إثر إصابته بفيروس كورونا، وتمت مراسم التشييع وصلاة الجنازة بالجامع الأزهر، ثم نقل جثمانه ليدفن بمسقط رأسه في الأقصر.


 

عاجل