رئيس التحرير
محمود المملوك

وزير الخارجية: إثيوبيا تعنتت ورفضت العودة للمفاوضات

وزير الخارجية سامح
وزير الخارجية سامح شكري

قالت وزارة الخارجية المصرية، إن إثيوبيا تعنتت ورفضت العودة للمفاوضات وهو موقف معيق وسيؤدي إلى تعقيد أزمة سد النهضة وزيادة الاحتقان في المنطقة.

وقال سامح شكري وزير الخارجية، إن إثيوبيا رفضت كل المقترحات والبدائل التي طرحتها مصر، مؤكدا أنه لم يتم تحقيق تقدم في جولة محادثات كينشاسا، وفقا لقناة العربية.

 

من جهتها قالت وزيرة خارجية السودان، إن الموقف الإثيوبي حول سد النهضة يعتمد سياسة فرض الأمر الواقع، مشددة على أن موقف إثيوبيا يشكل خرقا للقانون الدولي.

 

وكان قد أفادت تقارير بوقوع خلافات عديدة، خلال الاجتماع الوزاري المغلق بين مصر والسودان وإثيوبيا بشأن أزمة سد النهضة، من بينها دور الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة في المرحلة القادمة.

 

ويتمسك السودان ومصر بالدعوة لتوسيع الوساطة لتشمل أميركا والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي برئاسة الاتحاد الإفريقي، الأمر الذي ترفضه إثيوبيا، حيث تدعو الأخيرة لاختيار مراقبين حسب المسارات التفاوضية بواسطة الدول الثلاث.

 

عاجل