رئيس التحرير
محمود المملوك

القبض على صاحب مخبز استولى على 4 ملايين جنيه من أموال الدعم بالقليوبية

متهم
متهم

نجحت مديرية أمن القليوبية بالتنسيق مع مباحث التموين، في القبض على مسؤول مخبز بلدي لقيامه بالاستيلاء على أموال الدعم، بدون وجه حق بإثبات عمليات وهمية على المنظومة، وذلك لتحقيق مكاسب طائلة.

 واستولى المتهم على أكثر من 4,222,715 جنيه، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة وتولت التحقيق.

تعود تفاصيل الواقعة، بعد تلقي اللواء حاتم الحداد مدير مباحث القليوبية إخطاراً من العقيد أحمد عبد العليم رئيس مباحث التموين، يفيد ضبط مدير مسؤول عن مخبز بلدي في محافظة القليوبية، لاستيلائه على 4,222,715 جنيه من أموال الدعم دون وجه حق، وذلك من خلال التلاعب واختراق نظام تشغيل منظومة الخبز عن طريق إثبات عمليات صرف خبز وهمية يومياً ، دون إنتاجه فعلياً والتصرف في كميات من الدقيق المدعم استخراج 82% ، وبيعها في السوق السوداء.

 

تم التحفظ على ماكينة صرف الخبز وتحريزها ، وكذا التحفظ على عدد من بطاقات التموين وتولت النيابة التحقيق بإشراف المستشار علي حسن المحامي العام لنيابات شمال القليوبية .

وتتصدى الأجهزة الأمنية، بقوة لمنع تداول السلع المغشوشة بالأسواق بشكل عام، وتقوم بحملات يومية مكثفة، لمواجهة جرائم الغش التجاري.

وقامت بالفعل الإدارة العامة لشرطة التموين والتجارة، بالتنسيق مع مديريات الأمن على مستوى الجمهورية، بعدة حملات خلال الفترة الماضية حققت العديد من النتائج الإيجابية.

وفي سياق مختلف، أجرى عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية، جولة تفقدية بعدد 6 مدن بالمحافظة، لمتابعة المشروعات الجاري تنفيذها وأعمال النظافة بالشوارع والميادين الرئيسية والطرق، وذلك ضمن الجولات التي يقوم بها المحافظ بشكل يومي للتواصل مع المواطنين ومتابعة تنفيذ المشروعات لدفع الأعمال وتذليل العقبات، لتسليمها وإدخالها الخدمة ورافق المحافظ خلال الجولة الدكتور سمير حماد نائب المحافظ والعميد خالد كشك رئيس مدينة الخانكة والأستاذ خالد العرفي رئيس مركز شبين القناطر.

وبدأ المحافظ جولته بتفقد الطريق الدائري بنطاق محافظة القليوبية بمدن القناطر الخيرية وحي غرب وشرق شبرا الخيمة والخصوص، حيث وجه المحافظ برفع الأتربة المتراكمة من أعلى الطريق الدائري، كما وجه بوضع صناديق للقمامة عليه.

كما وجه المحافظ رئيس مدينة القناطر الخيرية بالتنسيق مع وكيل وزارة الري بتطهير مصرف شرارة بمنطقة باسوس بالقناطر الخيرية ورفع جميع ناتج التطهير ونقله إلى المقلب الصحي.

وتابع المحافظ جولته بتفقد مستشفى الخانكة المركزي، وتجدر الإشارة بأن تكلفة المستشفى بلغت 220 مليون جنيه، وتتكون من 110 سرير إقامة، وعيادات خارجية وصيدليات ومعمل تحاليل وغرف عمليات و22 جهاز غسيل كلوي، و17 سرير عناية مركزة وبلغت نسبة التنفيذ حوالي 99% وجاري العمل على قدم وساق لتسليم المستشفى في القريب العاجل.

 

وتفقد "الهجان"، أجنحة المستشفى والعيادات الخارجية، بعد الانتهاء من مبنى العيادات الخارجية بالكامل، وشدد على ضرورة الانتهاء من أعمال الفرش الطبي وتركيب الأجهزة لإدخال المستشفى الخدمة في أقرب وقت ممكن، لتساهم في رفع العبء عن كاهل المواطنين بالمنطقة.


وتفقد المحافظ، مستشفى 23 يوليو للأمراض الصدرية بالخانكة، والتي جرى الانتهاء من تطوير المبنى (أ) والمبنى (ب) بها، وهي تشمل إضافة أجنحة الرعاية المركزة واستحداث شبكة غازات طبية، ورفع كفاءة معامل التحاليل والأشعة، إضافة إلى أعمال إحلال وتجديد البنية التحتية والواجهات والحدائق..
 

وخلال الجولة أكد مدير المستشفى أنه تم فتح العيادات الخارجية لاستقبال مرضى الدرن والصدر ، حيث تم توفير مبنى بمدخل مستقل لتقديم الخدمة في تلك العيادات كما سيتم توفير 100 سرير بطابق منفصل للمرضى التي سيتم حجزهم عن طريق العيادات الخارجية من مرضي الصدر والدرن ، بعيدا عن قسم عزل مرضى كورونا.

وأكد "الهجان"، أن مستشفى الخانكة المركزي ومستشفى 23 يوليو سيمثلان صرحان طبيان يضافان إلى منظومة الصحة بالمحافظة، إذ سيقدمان خدمة طبية متخصصة لأبناء المحافظة والمحافظات المجاورة لها.


وتابع المحافظ الجولة بتفقد المبنى الإداري لمنطقة الصفا الصناعية بالخانكة، وذلك لمتابعة نظام العمل حيث تفقد المحافظ المبنى بالكامل والتقى بالعاملين واستمع إلى مشاكلهم، ووجه المحافظ بتطوير المبنى وإنشاء قاعة اجتماعات كبرى للاجتماع مع المستثمرين بشكل دوري، كما طالب المحافظ العاملين بضرورة التسهيل بقدر المستطاع علي المستثمرين والعمل بروح القانون لزيادة حجم الاستثمار، وخلق فرص عمل للشباب لينعكس ذلك بشكل عام علي زيادة الخدمات وتنمية موارد المحافظة في شتي القطاعات لا سيما الاقتصادية.

 

وأكد المحافظ على أن الأجهزة التنفيذية بكل إداراتها ومستوياتها في خدمة المستثمرين في أي مكان وفي أي موقع، طالما يتسم هذا المستثمر بالجدية مشيرا إلى أن الحكومة تحرص على تنمية وتطوير المناطق الصناعية بالمحافظات والنهوض بها، من أجل توفير المزيد من فرص التشغيل لأبنائها ، ودفع عجلة التنمية المستدامة إلى جانب إتاحة المزيد من الحوافز لتشجيع المستثمرين.

 

واختتم المحافظ الجولة بتفقد الحملة المكبرة لإزالة الاشغالات والباعة الجائلين على مزلقان مدينة شبين القناطر ، وفي مدخل المدينة حيث تم نقل الباعة الجائلين إلى منطقة مخصصة لهم لتيسير الحركة المرورية ومنع المظاهر العشوائية.

عاجل