رئيس التحرير
محمود المملوك

محافظ كفر الشيخ يناقش استعدادات شهر رمضان وطرق مواجهة الموجة الثالثة لكورونا

القاهرة 24

عقد اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، اجتماعا بحضور عمرو البشبيشى، نائب المحافظ، واللواء أشرف موافي، السكرتير العام للمحافظة، ورؤساء المدن عبر تقنية الفيديو كونفرانس، لمناقشة نسب تنفيذ الخطة الاستثمارية في كافة القطاعات، إضافة لأعمال الرصف التي تشهدها قرى ومدن المحافظة.

كما ناقش المحافظ الاستعدادات لشهر رمضان المبارك، وتوفير كافة السلع والمواد الغذائية واللحوم والدواجن، وإقامة المعارض بالمدن والقرى وتطبيق الإجراءات الاحترازية، مقدما التهنئة إلى أهالي كفر الشيخ جموع الشعب المصري، والشعوب العربية والإسلامية، بمناسبة قرب حلول شهر رمضان المبارك، متمنيا أن يعيد الله هذه المناسبة الغالية على الجميع بالخير والأمن والسلام.

وأضاف محافظ كفر الشيخ أنه شدد على ضرورة تطبيق الضوابط والإجراءات الاحترازية الخاصة بمواجهة فيروس كورونا، وتطبيق الغرامات على المخالفين، ومتابعة المستشفيات للتأكد من توفير الأكسجين في التانكات والأسطوانات، خاصة أننا على أبواب الموجة الثالثة، موجها رؤساء المدن بالتأكد من توافر السلع التموينية والمواد الغذائية بالمعارض والشوادر بأسعار مخُفضة للمواطنين خاصة اللحوم الحمراء والدواجن.

وشدد محافظ كفر الشيخ على ضرورة التطبيق الحاسم للإجراءات الاحترازية لمجابهة انتشار فيروس كورونا، وتنفيذ تعليمات الدولة بعدم السماح بأداء صلاة التهجد والاعتكاف بالمساجد، أو إقامة الموائد الرمضانية، مع الالتزام بأداء صلاة التراويح في وقت لا يتجاوز 30 دقيقة، وفي إطار الإجراءات الوقائية المقررة، مع أداء صلاة العشاء والتراويح للسيدات بالمساجد الكبرى المخصص بها أماكن لصلاة السيدات، شريطة وجود واعظة أو مشرفة من وزارة الأوقاف وعدم اصطحاب الأطفال أثناء تأدية الصلاة.

ووجه محافظ كفر الشيخ بتنفيذ تعليمات الدكتور مصطفى مدبولي ،رئيس مجلس الوزراء بالالتزام بالتوقيتات الفتح والإغلاق الصيفية للمنشآت التجارية والمولات والمطاعم والكافيتريات والكافيهات وما يماثلها، من 17 أبريل 2021، مع التأكيد على الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية والوقائية المقررة في هذا الشأن، وكذلك نسب التواجد المقررة التي تضمن السلامة العامة بتلك المنشآت.

كما حظر محافظ كفر الشيخ إقامة أي تجمعات كبيرة في الأماكن المغلقة مثل سرادقات العزاء أو الاحتفالات في دور المناسبات، وتكثيف الحملات الإعلامية للتوعية بأهمية ارتداء الكمامات الواقية، ومضاعفة الحملات لضبط المخالفات الناتجة عن عدم ارتداء الكمامة في الأماكن المخصصة، وتطبيق الغرامات المفروضة على المخالفين بشكل فورى، بالإضافة إلى التعامل بكل حزم مع الكافتريات و الكافيهات والمقاهي وما يماثلها المخالفة للإجراءات الاحترازية والوقائية، خاصة فيما يتعلق بتقديم النرجيلة، وتطبيق الغرامات المفروضة والغلق على المخالفين بشكل فورى مع مصادرة كافة المستلزمات المستخدمة في المخالفة.