رئيس التحرير
محمود المملوك

العدد الجديد من مجلة السياسة الدولية يستعرض محورية العلاقات المصرية السودانية

أحمد ناجي قمحة رئيس
أحمد ناجي قمحة رئيس تحرير مجلة السياسة الدولية

أصدرت مجلة السياسة الدولية، الصادرة عن مؤسسة الأهرام، عددها رقم 224 لشهر إبريل 2021، تناولت فيه العديد من المواضيع الإقليمية والعالمية التي تشغل بال المواطن العربي، فيما كان ملف العدد بعنوان "البحر الأحمر.. فرص بناء الأمن".

وخصص أحمد ناجي قمحة، رئيس تحرير مجلة السياسة الدولية، افتتاحية المجلة لهذا العدد عن العلاقات المصرية – السودانية ، تحت عنوان “مصر والسودان: ثوابت راسخة ومصير مشترك”، حيث تسعى افتتاحية السياسة الدولية فى هذا العدد، إلى إبراز محورية العلاقات المصرية-السودانية، ووحدة المصير المشترك بين دولتي المصب لنهر النيل من جهة، وما يمكن أن يمثلاه من ثقل لدعم الثوابت الراسخة للسياسة الخارجية المصرية فى التعامل مع القضايا الشائكة للقارة من جهة أخرى.

وأكد قمحة -خلال افتتاحية المجلة- أن التقارب ين مصر والسودان يخدم مصلحة البلدين، ويخلق قدرًا من التنسيق والمواقف المشتركة حيال عدد من القضايا محل الاهتمام المشترك، بما ينقل آفاق الشراكة الاستراتيجية بينهما إلى مستوى متقدم، وهذا ينعكس بشكل إيجابي على القضايا المشتركة فيما بينهما، لاسيما فيما يتعلق بسد النهضة، حيث تعد اللقاءات بين المسئولين المصريين والسودانيين بمنزلة رسالة غير مباشرة لإثيوبيا، فالتقارب المصري- السوداني وتبني مقترح محدد؛ سيحول دون تحرك إثيوبيا منفردة نحو الملء الثاني للسد دون التوصل إلى اتفاق بين الأطراف الثلاثة، وذلك تأكيدًا على أن الدولة المصرية لا تبحث عن تغيير توازنات للقوة في الإقليم، بقدر ما تبحث عن تحقيق العدالة والمكسب للجميع.

 

كما شدد على حرص الدولة المصرية على التوصل لحل سياسي ينفي فكرة مغالبة أو قدرة أحد الأطراف على فرض رؤيته الأحادية على باقي الأطراف، وأن هذا الحرص المصري يرتكز على الدفاع عن مصالح شعوب الدول الثلاث وحقها فى التمتع بحصتها القانونية فى مياه النيل، وفقا للإتفاقيات الثنائية والقارية والدولية المنظمة لذلك، وبما يضمن حق الدول والشعوب فى إدارة مواردها وتوجيهها نحو مشروعات التنمية المستدامة. لافتا إلى أن هذا الحرص المصري يعبر عن السلوك الرشيد المستمر للدولة القائد في الإقليم، الدولة التي توظف كل مصادر قوتها الشاملة من أجل فرض رؤيتها فى أهمية التوصل للتسويات السياسية للكثير من أزمات الإقليم، وذلك بحثا عن إدارة عادلة لمياه النيل، وبما لا يهدد الأمن القومي المائي المصري.

 

جدير بالذكر أن "القاهرة 24" استضاف أحمد ناجي قمحة، اليوم الثلاثاء، فى ندوة حضرها رئيس التحرير محمود المملوك، وعدد من الصحفيين بالموقع، حيث استعرض "قمحة" تصوراته للسيناريوهات المتوقعة في تعامل مصر مع إثيوبيا خاصة بعد فشل جولة المفاوضات الأخيرة في الكونغو، وتحدث أيضا عن ملف الإعلام ودوره في التصدي للشائعات التي تحاك ضد الدولة المصرية، وأيضًا دعم الدولة في التحديات التي تواجهها في ظل ظروف إقليمية وعالمية استثنائية.

عاجل