رئيس التحرير
محمود المملوك

الأهالي يشيعون جنازة الطفلة ريماس عقب قتلها على يد جارها بالدقهلية (فيديو)

جثة طفلة (أرشيفية)
جثة طفلة (أرشيفية)

شيع المئات من أهالي مركز دكرنس في محافظة الدقهلية، اليوم، جنازة الطفلة ريماس محمد جلال والتي اغتصبت وقُتلت على يد جارها.

وكان اللواء رأفت عبد الباعث مدير أمن الدقهلية إخطارًا من اللواء مصطفى كمال مدير المباحث الجنائية يفيد بورود بلاغ من مركز شرطة دكرنس بورود بلاغ بالعثور علي جثة طفلة مقتولة داخل مدخل أحد العمارات.

وعلى الفور انتقل ضباط المباحث الي مكان الحادث وتبين أن أثناء خروج الطفلة "ريماس م ج" 8 سنوات ، لجلب العيش ، إستدرجها أحد جيرانها وقام بالتعدي عليها جنسيا وقام بطعنها عدة طعنات وألقاءها في مدخل أحد العمارات  ، وعثر أهالي دكرنس علي جثة الطفلة وتمكنوا من ضبط المتهم، ولكن تدخلت الشرطة لتخليص المتهم من يد الأهالي وتم فرض كردون أمني حول المكان.

وتحرر عن ذلك المحضر لازم وجاري العرض على النيابة العامة.

وكان أهالى مدينة دكرنس في محافظة الدقهلية عثروا على جثة طفلة مقتولة بجوار الإسعاف في شارع جانبي خلف سنترال دكرنس، وبها عدة طعنات بالرقبة ومتعدّ عليها جنسيا.

وتمكنت أجهزة وزارة الداخلية من كشف ملابسات ما تبلغ لقسم شرطة "دكرنس" بمديرية أمن الدقهلية من سائق ، مقيم بدائرة المركز بخروج كريمته سن 8 سنوات لشراء بعض الاحتياجات وعدم عودتها.

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث جنائي برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن الدقهلية، وأسفرت الجهود عن تحديد أحد الأشخاص قام باصطحاب الفتاة المشار اليها.

وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافه وضبطه بمسكنه وعُثر على جثة الفتاة المشار إليها بسلم العقار "سكنه" وبها عدة طعنات وخدوش وكدمات.

وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة وقرر مشاهدته المجني عليها أثناء قيامها بشراء مستلزمات للمنزل بالقرب من مسكنه فاستدرجها بزعم شراء بعض الحلوى لها، وحال محاولته الاعتداء عليها قاومته فقام بالاعتداء عليها بالضرب والطعن محدثاً إصابتها التي أودت بحياتها، ثم قيامه بنقل جثتها بسلم العقار محل سكنه، كما أرشد عن بعض متعلقاتها والسلاح الأبيض المستُخدم في الواقعة بداخل شقته.

عاجل