رئيس التحرير
محمود المملوك

سوريا.. المسلحون العرب الموالون لتركيا يهددون بالانسحاب لعدم دفع رواتبهم

قوات تركيا
قوات تركيا

هدد عدد من المسلحين السوريين الموالين لتركيا، بالتوقف عن قتال الجيش السوري مالم يتم دفع رواتبهم المتوقفة منذ 3 أشهر.

وخرجت اليوم عدد من المظاهرات الحاشدة في عدد من المناطق المختلفة من ريف المحافظة الشمالي بحسب ما ذكرت وكالة "سبوتنيك".

واستنكر عدد من المسلحون الموالون لتركيا، قيام أنقرة بعدم دفع رواتبهم للشهر الثالث على التوالي وهو ما يشبه تسريحًا تعسفيًا واستغناء غير مبرر واقتصار توزيع الرواتب على مسلحي الفصائل التركمانية.

وخرجت المظاهرات واسعة من عدة مناطق بسوريا منها ريف حلب وشارك خلالها عدد من المسلحين السوريين من مختلف التنظيمات التي تدعمها تركيا واتخذت المظاهرات طابع عرقي.

 وعبرت اللافتات التي حملها المشاركون  على الغضب من توقف إرسال الرواتب والاستمرار بمنح مسلحي التنظيمات التي تضم سوريين من القومية "التركمانية/ يدينون بالولاء للدولة العثمانية" على وجه التحديد لرواتب مسلحيها دون غيرهم.

كما تضمن عبارات هدد المسلحون العرب من خلالها بالتوقف عن قتال الجيش السوري لحين استلام الرواتب.

كما وجه مسلحي التنظيمات اتهامات لقيادتهم بالتخاذل في طلب مستحقاتهم المتأخرة منذ قرابة ثلاثة أشهر واعتبروا  أن السبب الرئيسي في عدم صرف رواتبهم هو تخاذل وضعف قياديي الفصائل أمام تركيا.

في حال استمرار تأخر وصول الرواتب، تشير التوقعات إلى تفاقم مشهد المظاهرات في مناطق انتشار القوات التركية والميليشيات الموالية لها يتطور مشهد المظاهرات، إلى حد الاقتتال والمواجهات المباشرة بين مسلحي الفصائل ذات القومية العربية من جهة، وباقي المسلحين السوريين التركمان والقوات التركية من جهة ثانية.

عاجل