رئيس التحرير
محمود المملوك

ننشر مواعيد العمل بالمستشفيات الجامعية في أسيوط خلال شهر رمضان

القاهرة 24

أصدرت إدارة المستشفيات الجامعية بأسيوط، قرارا بتعديل مواعيد العمل خلال شهر رمضان الكريم، لبعض الفئات من العاملين بالمستشفيات الجامعية.

وتضمن القرار العاملين بالمستشفيات الجامعية والصيانة وفنيو المعامل، وفنيو الأشعة التشخيصية، وفنيو الأشعة المقطعية وأشعة الرنين المغناطيسي، وهيئة التمريض، والخدمات المعاونة والعمالة الفنية.

كما تضمن القرار إلغاء جميع الاستثناءات خلال شهر رمضان، بما في ذلك ساعة الرضاعة والتصاريح الشخصية، ويستحق النوبتحي وجبة الإفطار والسحور للسهر طبقا لكشوف الأسماء المسلمة لإدارة التغذية وموقع من الرؤساء المباشرين، وعلي جميع العاملين بالمستشفيات الجامعية مراعاة مواعيد العمل المقررة، اعتبارا من بداية شهر رمضان المعظم، ويلغى كل ما يخالف ذلك، وعلى الإدارة العامة للمراجعة الداخلية والحوكمة متابعة تنفيذ ذلك.

FB_IMG_1617828544748
FB_IMG_1617828544748
جدول المواعيد

وفي سياق سابق، أعلن الدكتور طارق الجمال، رئيس جامعة أسيوط، عن قرار مجلس الجامعة بتخفيض عدد ساعات الحضور للطلاب بمختلف الكليات خلال شهر رمضان إلى 50%، والاعتماد في نسبة 50% الباقية على الحضور أون لاين، وذلك للتيسير على الطلاب خلال الشهر رمضان الفضيل.

جاء ذلك خلال ترأسه لجلسة مجلس الجامعة المنعقدة عن شهر مارس، وذلك بحضور الدكتور شحاتة غريب، نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون التعليم والطلاب، والدكتور أحمد المنشاوي، نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتورة مها غانم، نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون خدم المجتمع وتنمية البيئة وعمداء مختلف الكليات العملية والنظرية.

وشدد الدكتور طارق الجمال، رئيس جامعة أسيوط، على ضرورة إلزام كافة أفراد المجتمع الجامعي من أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب بالإجراءات الاحترازية المعلنة والحفاظ على مسافات التباعد وارتداء الكمامات وإجراء أعمال التطهير والتعقيم بصورة دورية وذلك للحفاظ على صحة وسلامة الأفراد.

جامعة أسيوط
وأوضح الدكتور شحاتة غريب، نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون التعليم والطلاب، أن قرار مجلس الجامعة يأتي بناء على المذكرة المقدمة من مجلس شئون التعليم والطلاب والذي أوصى كذلك بعقد امتحان استثنائي خلال شهري أبريل ومايو، وذلك للطلاب الذين تقدموا باعتذار رسمي عن أداء بعض مواد امتحانات الفصل الدراسي الأول وذلك لإصابتهم بفيروس كورونا مع ضرورة تقديم ما يثبت إيجابية إصابتهم بالفيروس.