رئيس التحرير
محمود المملوك

وزير التعليم: الهدف من التابلت إتاحة الوصول للمحتوى الرقمي وليس الامتحانات

الدكتور طارق شوقي
الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم

قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، إن هدف التابلت الأول هو إتاحة الوصول إلى المحتوى الرقمي على الإنترنت، وليس الامتحانات كما يدعي البعض ويختصر المنظومة في الجهاز اللوحي.

وأضاف "شوقي"، خلال تصريحات صحفية، أن امتحانات الثانوية العامة إلكترونية، مستنكرًا ما يتم تداوله بخصوص اتجاه الدولة والقائمين على العملية التعليمية لإلغاء نظام التابلت في المرحلة الثانوية بعد قرار امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي ورقيًا.

وتابع وزير التعليم: "أجرينا 48 مليون امتحان إلكتروني في عامين، وقلت مرارًا وتكرارًا إن الأسئلة على التابلت هى نفسها على الورق وهى جوهر التطوير".

واستكمل: "لا فرق بالنسبة للطالب ما إذا أجاب على شاشة أو ورقة، هذا الاختيار يعود لنا ونستخدمه لأسباب تتعلق بالتصحيح والكونترولات ونقل الأسئلة وخلافه، ولكن لا علاقة له بالتطوير في المرحلة الثانوية ولا إلغاء لأي شيء".

فيما وجه الدكتور طارق شوقي رسالة لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي، مشددًا على ضرورة عدم الالتفات إلى أي جدل على مواقع التواصل، مؤكدًا أن الهدف الأساسي هو أن تتعودوا على أسلوب المذاكرة المناسب والنوعية الجديدة من الأسئلة ولا يوجد أى داعي للقلق.

وفي وقت سابق، أتاحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي، نماذج للاختبارات الشهرية، بديلة امتحان الفصل الدراسي الثاني من العام الدراسي الجاري 2020/2021.

لتحميل النماذج الاسترشادية (اضغط هنا)

وفي وقت سابق، أكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني أن نتيجة الفصل الدراسي الثاني لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي، تمثل متوسط الدرجات التي يحصل عليها الطالب في امتحانات شهر أبريل وشهر مايو، وتحسب بنسبة 100% من الدرجة العظمى للمادة بشرط حضور الطالب لامتحان  الفصل الدراسي الأول وأداء الامتحان التكميلي "في حالة كان مقرر له امتحان تكميلي".

وأكدت التعليم، في بيان لها، أنها ستُعقد الامتحانات مجمعة بواقع 15 سؤالا للمادة بنوعية اختيار من متعدد في زمن قدره ساعة على أن تكون الإجابة بنفس ورقة الأسئلة “وليس بابل شيت”، مشيرًة إلى أنه سيتم تزويد كل طالب بورقة بها المفاهيم والقوانين الأساسية للمادة بديلًا عن اصطحاب الكتاب المدرسي. 

“التعليم”: امتحانات إبريل ومايو تمثل100% من درجة طلاب الأول والثاني الثانوي بالترم الثاني