رئيس التحرير
محمود المملوك

تصاعد أزمة أردوغان والاتحاد الأوروبي بعد إحراجه لمسؤولة ألمانية.. وبروكسل غاضبة

رئيسة مفوضية الاتحاد
رئيسة مفوضية الاتحاد تتعرض لإحراج دبلوماسي فى تركيا

تصاعدت حدة الأزمة الدبلوماسية بين تركيا والاتحاد الأوروبي، إثر انتشار فيديو لرئيسة مفوضية الاتحاد، تتعرض لإحراج دبلوماسي أثناء وجودها فى تركيا وأمام الرئيس التركي.

 

وتعرضت رئيسة المفوضية الأوروبية، الألمانية أورسولا فون دير لايين، لموقف محرج الأربعاء خلال زيارة رسمية قامت بها إلى تركيا برفقة رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال، فأثناء اجتماع ثلاثي مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في أنقرة، فوجئت بعدم تخصيص مقعد لها وهو مااضطرها للجلوس على أريكة، كما أظهر مقطع فيديو تبدو فيه فون دير لاين متفاجئة من الموقف.

 

وأثار هذا الموقف غضب بروكسل، وفي المقابل، ألقت أنقرة بالمسؤولية على الجانب الأوربي، في هذا الحادث البروتوكولي، زاعمة أن ترتيبات الجلوس كانت باقتراح منه.

وتم تداول الفيديو بشكل واسع على شبكات التواصل الاجتماعي، تحت وسم # صوفاغيت، نشر العديد من التعليقات حول عدم المساواة في المعاملة بين مسؤولي الاتحاد الأوروبي، كما عدت ذات طابع تمييزي بحق المرأة.

 

وعبرت الكتل السياسية الكبرى في البرلمان الأوروبي عن أسفها الخميس، لمشهد عدم الوحدة، الذي ظهر في أنقرة الثلاثاء، بين رئيسي المفوضية والمجلس، خلال لقائهما الرئيس التركي، وطلبا منهما المجيء لتفسير الوضع في جلسة عامة.

 

عاجل