رئيس التحرير
محمود المملوك

استئناف مفاوضات فيينا للعودة إلى الاتفاق النووي الإيراني

 الاتفاق النووي الإيراني
الاتفاق النووي الإيراني

تستأنف الولايات المتحدة الأمريكية، والصين، وروسيا، وألمانيا، وفرنس، وبريطانيا، وإيران، اليوم الجمعة، مفاوضات العودة للاتفاق النووي الإيراني، لبحث القضايا الفنية فيما يخص رفع العقوبات الأميركية المفروضة المقررة على السلطات الإيرانية، وعودة إيران للالتزامات  النووية لإحياء الاتفاق المبرم بينهم عام 2015


وخلال الأسبوع الجاري أجرى المندوب الروسي، والأمريكي في مفاوضات الاتفاق النووي الايراني، جلسة مباحثات ثنائية للتوصل إلى اتفاق بشان إعادة تفعيل الاتفاق، فيما أوضح المندوب الروسي في مفاوضات فيينا، أنه بحث مع المبعوث الأميركي تنفيذ الاتفاق النووي بشكل كامل من قبل جميع الأطراف.


وأسفرت الجولة الأولى من محادثات فيينا حول نووي إيران في العاصمة النمساوية، عن ضرورة استكمال المشاورات بين مجموعتين من الخبراء، إذ تم تكليف مجموعتين من الخبراء بمهمة التنسيق بين قائمة العقوبات التي يتعين على الولايات المتحدة رفعها عن إيران، وقائمة الالتزامات التي يتعين على طهران العودة للعمل بها بموجب الاتفاق على أن تقدم المجموعتان تقرير مفصل يوم الجمعة المقبل.


وفي حديث له مع وكالة رويترز، أشار مسؤول من الاتحاد الأوروبي، أنه يتوقع ان تستمر مفاوضات نووي إيران لعدة أسابيع، بهدف التوصل إلى اتفاق بين الطرفين قبل الانتخابات الرئاسية الإيرانية في شهر يونيو المقبل.

 

ومن جانبه قال عباس عراقجي كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين، إن محادثات الاتفاق النووي الايراني كانت بناءة بين كافة الأطراف، مشيرًا إلى استمرار المفاوضات يوم الجمعة المقبلة.

 

وعلى الجانب الاخر اعتبر المتحدث باسم الخارجية الأميركية نيد برايس، ان مفاوضات نووي إيران يتوقع أن تكون صعبة.

 

في حين صرح رئيس الوفد الأميركي روب مالي، لوسائل إعلامية أمريكية، أنه لا رفع للعقوبات قبل خطوات تراجع إيرانية.

عاجل