رئيس التحرير
محمود المملوك

الطفح الجلدي وتهيج الرئتين.. ما هي أعراض التسمم بالمعادن الثقيلة‎

 التسمم بالمعادن
التسمم بالمعادن

عندما تستمع إلى لقد تسمم يأتي إلى أذهاننا تسمم المعدة نتيجة تناول أطعمة أو مشروبات فاسدة وغير صالحة للاستخدام، كما يمكن أن يتعرض الشخص للتسمم نتيجة تناول عقاقير غير مناسبة له أو بطريقة خاطئة، ولكن ما المقصود بتسمم المعادن الثقيلة، تعتمد أعراض تسمم المعادن الثقيلة على نوع المعدن الذي تعرض له الشخص، والمدة والكمية، حيث أن هناك أعراض حادة وفورية أو بطيئة مزمنة.

أعراض التسمم بالمعادن الثقيلة الحادة:

تظهر هنا الأعراض الحادة بشكل مفاجئ وسريع، وتحدث غالبًا بسبب التعرض لكميات كبيرة جدًا من المعدن، مثل ابتلاع الطفل للألعاب أو بسبب الحوادث داخل المصانع، وتلك الأعراض هي:

  • الغثيان والقيء.
  • ألم في البطن وإسهال.
  • الصداع.
  • طفح جلدي.
  • تنميل وخدر الأطراف.
  • تشوش التركيز.
  • الفشل الكلوي وفشل الكبد.
  • تهيج وتراكم السوائل في الرئتين.
  • اضطراب في الذاكرة.
  • ظهور خطوط أفقية على الأظافر.
  • إجهاض الجنين أو الولادة المبكرة.
  • الإغماء.

أعراض التسمم بالمعادن الثقيلة المزمنة:

التسمم المزمن بالمعادن الثقيلة يكون في حال التعرض إلى كميات قليلة من المعدن ولكن بشكل مستمر ولفترات طويلة المدى، و بالتالي فإن المعدن يتراكم مع مرور الوقت ويؤدي إلى أعراض مزمنة تظهر بشكل بطيء وتظهر تدريجيا وهي:

  • الصداع.
  • تعب شديد وإعياء.
  • ألم في المفاصل والعضلات.
  • الإمساك.
  • الأرق.
  • تغيرات في الجلد.
  • اضطراب في المهارات المعرفية والسلوكية واللغوية.
  • اضطراب المزاج.

وعند ظهور تلك الأعراض فيجب اللجوء إلى الطبيب حيث يقوم بالفحوصات التالية:

  • فحص الدم الشامل وتحليل مسحة الدم.
  • فحوصات وظائف الكلى ووظائف الكبد.
  • فحص البول ومعاينة وجود البروتين من عدمه.
  • التصوير الشعاعي للبطن وتخطيط القلب الكهربائي.
  • وفي حال إثبات وجود التسمم بالمعادن الثقيلة فيكون العلاج أما بالمستشفى أو يكتفي الطبيب بوصف عقاقير طبية بالمنزل، كما أن هناك حالات نادرة تلجأ للتدخل الجراحي على الفور.