رئيس التحرير
محمود المملوك

وزيرة الصحة تولي اهتمامًا بواقعة التعدي على طبيب عزل مستشفي السنطة بالغربية بعد كسر ذراعيه

الطبيب المعتدى عليه
الطبيب المعتدى عليه

وجهت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، باتخاذ كافة الإجراءات والتحرك السريع فور علمها بواقعة التعدي على الطبيب نشأت رفعت، اخصائي عظام والمسئول عن مبنى عزل مستشفى السنطة المركزي وقامت بالتواصل مع مديرية الصحة والسكان بالغربية للتأكد من أن كافة الإجراءات القانونية قد تم اتخاذها باسم مستشفى السنطة المركزي. 

وطالبت وزيرة الصحة الأطباء باتباع الإجراءات القانونية السليمة عند التعرض لاعتداء أثناء تأدية عملهم، وهى البقاء بالمستشفى وعدم المغادرة، لأى سبب وقيام إدارة المستشفى بتحرير محضر  باسم المستشفى التي حدثت بها الواقعة. 

والجدير بالذكر أنه في نهاية العام الماضي، وافق مجلس الوزراء على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام قانون العقوبات، والتي تتضمن العقوبات المقررة للتعدي على الموظفين العموميين، والعاملين بالمنشآت الصحية العامة، وجاري العمل على استكمال الإجراءات القانونية اللازمة لعرض المشروع على مجلس النواب.
 

كما تابع الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية تداعيات واقعة الاعتداء على الطبيب نشأت والتواصل مع مدير أمن الغربية لمعرفة ماتم في هذه الواقعه  والتأكد من أن كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة. 


ومن جانبه قال الدكتور عبد الناصر حميدة وكيل وزارة الصحة بالغربية أن يوم الثلاثاء الماضي قام أحد المواطنين بالتعدي علي الطبيب نشأت رفعت اخصائي عظام والمسئول عن مبنى عزل مستشفى السنطة المركزي التابع لمديرية الصحة بالغربية، وتم  التواصل مع الطبيب المعتدى عليه مباشرة بعد واقعة التعدي عليه للاطمئنان على صحته وتقديم كل وسائل الدعم له. 

وأشار وكيل وزارة الصحة بالغربية في بيان له، إلى أن إدارة المستشفى تضامن مع الطبيب وحرر مدير المستشفى مذكرة بالواقعة في قسم شرطة السنطة بإسم المنشأة، وتم إرسالها الى النيابة العامة والتي أمرت بحبس المعتدين 4 أيام على ذمة التحقيق.

كما تقدم الدكتور عبد الناصر  بالشكر إلى الدكتوره هاله زايد وزيرة الصحة ووحدة مقدمي الخدمة بالوزارة، الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، اللواء مدير الأمن  والدكتور بهاء توفيق نقيب أطباء الغربية على إهتمامهم ودعمهم الكامل وحرصهم علي حقوق الجيش الأبيض. 

 

عاجل