رئيس التحرير
محمود المملوك

حبس المتهمين بتصوير طفل داخل فرن مخبز في قليوب 4 أيام على ذمة التحقيقات

طفل داخل فرن بقليوب
طفل داخل فرن بقليوب

أمر أحمد إمبابي، رئيس نيابة قليوب، بحبس المتهمين بتصوير طفل داخل فرن بمخبز بدائرة القسم، على سبيل الدعابة لزيادة التعليقات واللايكات على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، وذلك 4 أيام على ذمة التحقيقات، كما أمرت النيابة العامة تحريات حول الواقعة وملابساتها.

كانت قد كشفت تحريات المباحث الجنائية، في واقعة الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، لطفل داخل فرن بدائرة قسم قليوب، أن هذا الفرن من المخابز المتوقفة منذ 3 شهور وهو لا يعمل حاليا. 

وتبين من التحريات أيضًا أن الفرن الذي كان فيه الطفل خلال مقطع الفيديو المتداول، مستأجر لأحد الأشخاص ولا يعلم شيئًا عن تلك الواقعة، وأنه يقوم بفتحه بين الحين والآخر دون تشغيله، وأن المتهمين أتوا إليه من قبل ليجلسوا معه وتركهم بالمخبز لقضاء بعد متطلباته وعاد إليهم مرة ثانية. 

وكان قد تلقى اللواء حاتم حداد، مدير إدارة البحث الجنائي بالقليوبية، إخطارا من المقدم مصطفى دياب، رئيس مباحث قسم قليوب، بتداول مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بقيام طالبين مقيمين دائرة القسم، بتصوير طفل وحجزه داخل أحد المخابز، وإيهامه بتشغيله وقيام الآخر بتصوير الطفل بهاتفه المحمول، وقيامهما عقب ذلك بصرف الطفل ونشر مقطع الفيديو على سبيل الدعابة لجمع عدد من المشاهدات والتعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي.
وعقب تقنين الإجراءات تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط المتهمين، وبمواجهتهما أقرا بارتكاب الواقعة على سبيل الدعابة وجمع عدد من التعليقات والمشاهدات على مواقع التواصل الاجتماعي، وأخطرت النيابة العامة التي أصدرت قرارها السابق