رئيس التحرير
محمود المملوك

مصادر عربية: أنقرة أبلغت القاهرة بوقف أي اجتماعات بين إخوان مصر وليبيا

العلاقات المصرية
العلاقات المصرية التركية

قالت مصادر عربية إن هناك تعهدات تركية بعدم التدخل في الشؤون المصرية، كما أبلغت أنقرة القاهرة بوقف أي اجتماعات بين إخوان مصر وليبيا.

وبحسب ما ذكرت قناة العربية، عرضت أنقرة ترحيل عناصر من الإخوان إلى القاهرة فضلا عن بعض الدول الأخرى، وهناك عدد من رجال الأعمال الأتراك توقفوا عن تمويل قنوات إخوانية بعد تعليمات الأمن التركي.

فيما قرر عدد من الإخوان مغادرة تركيا إلى لندن وأمريكا وآخرون توقفوا عن العمل السياسي.

وكشفت الاجتماعات المصرية التركية أن القاهرة متمسكة بتسليم العناصر المطلوبة من تركيا، وعدم إبعاد الملف وان الاجتماعات المصرية التركية ستكون أمنية في الفترة المقبلة، لكن لا توجد مواعيد محددة حتى الآن اجتماعات بين المسؤولين الأتراك والمصريين.

وقال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، اليوم الأربعاء، إن هناك مرحلة جديدة ستبدأ الفترة المقبلة بين تركيا ومصر.

وقال أوغلو إن هناك عهدًا جديدًا يبدأ بين مصر وتركيا، وستحدث زيارات متبادلة، وسيكون هناك اجتماع مع مصر على مستوى وزيري الخارجية والدبلوماسيين، ومباحثات متبادلة في هذا الإطار.