رئيس التحرير
محمود المملوك

العربية: رجال أعمال أتراك توقفوا عن تمويل قنوات إخوانية

تركيا
تركيا

قالت مصادرلقناة العربية، إن هناك تعهدات تركية بعدم التدخل في الشؤون المصرية.

وبحسب ما ذكرت قناة العربية، فإن مصر لم تحدد مواعيد محددة لاجتماع المسؤولين الأتراك، ويتوقف ذلك على تنفيذ الشروط والضوابط المصرية، فبينما طالبت تركيا بعقد اجتماعات أمنية مع مصر، ردت القاهرة بمطالبات لأنقرة بتنفيذ التعهدات التي حددتها لبدء الاجتماعات، لاسيما أن “إبداء حسن النية وحده لا يكفي”.

وأبلغت أنقرة القاهرة بوقف أي اجتماعات بين إخوان مصر وليبيا، وعرضت ترحيل عناصر من الإخوان إلى دول أخرى والقاهرة، كما أن هناك عددا من رجال الأعمال الأتراك توقفوا عن تمويل قنوات إخوانية بعد تعليمات الأمن التركي، حيث قرر عدد من الإخوان مغادرة تركيا إلى لندن وأمريكا وآخرون توقفوا عن العمل السياسي.

جماعة الإخوان في تركيا

وكشفت الاجتماعات المصرية التركية أن القاهرة متمسكة بتسليم العناصر المطلوبة من تركيا وعدم إبعاد الملف وأن الاجتماعات المصرية التركية ستكون أمنية في الفترة المقبلة، ولا توجد مواعيد محددة حتى الآن بشأن اجتماعات بين المسؤولين الأتراك والمصريين.

وقال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، اليوم الأربعاء، إن هناك مرحلة جديدة سوف تبدأ الفترة المقبلة بين تركيا ومصر.

وقال أوغلو إن هناك عهدًا جديدًا يبدأ بين مصر وتركيا، وستحدث زيارات متبادلة، وسيكون هناك اجتماع مع مصر على مستوى وزيري الخارجية والدبلوماسيين، ومباحثات متبادلة في هذا الإطار.

عاجل