رئيس التحرير
محمود المملوك

بينهم الأم ونجلاها.. كورونا يغيب 5 أفراد من عائلة واحدة في الأقصر

الأسرة المتوفية بكورونا
الأسرة المتوفية بكورونا

خيم الحزن على مدينة القرنة غربي الأقصر بعد وفاة شقيقين ووالدتهما بفيروس كورونا خلال شهر واحد، وتحولت صفحات السوشيال ميديا إلى دفاتر عزاء خلال اليومين الماضيين إثر وفاتهم بالفيروس اللعين.


"القاهرة 24"، تواصل مع أحد أقارب العائلة الذي أوضح أن فيروس كورونا أفقدهم خمسة من العائلة على التوالي فكانت البداية بوفاة عم العائلة الدكتور محمد حسان نائب رئيس جامعة الأزهر سابقًا، وعميد كلية العلوم، الذي توفي متأثرًا بإصابته بالفيروس بالقاهرة منذ أربعة أشهر، ثم أعقبه منذ حوالي شهر الشقيق الآخر وهو المهندس عبد الفتاح والذي توفي مصابًا بفيروس كورونا.

وأضاف قريب العائلة أن الشيء المحزن هو إصابة شقيقتهم بفيروس كورونا، مشيرًا إلى أنها كانت مريضة بحساسية الصدر ولم يمر يومان بعد الإصابة حتى توفيت، ليعقبها وفاة نجليها متأثرين بإصابتهما بالفيروس.

وفاة أسرة بكورونا

وتابع؛ عقب وفاة الأم أصيب الابن الأصغر حسان محمود، 30 عامًا، ويعمل مرشدًا سياحيًا، وتم نقله للمستشفى مجرد ظهور أعراض الفيروس، إلا أنه نفد أمر الله به، ليلحق به شقيقه الأمير "علي" ذا الـ54 عامًا متأثرًا بإصابته بكورونا بعد وفاة شقيقه الأصغر بنحو أسبوعين.

واستطرد؛ لا نعلم مصدر العدوى، مؤكدًا أن العائلة محافظة دائمًا على التعقيم واتباع كافة الإجراءات الاحترازية، ونراعي اتخاذ كافة إجراءات التباعد وحتى في حالات الوفاة، كان يتم أخذ واجب العزاء بالمقابر منعًا لانتشار العدوى لكنه أمر الله، لافتًا أن الشقيقين كانا يقيمان على رعاية والدتهما؛ مختتمًا: "رحمهم الله ونحتسبهم شهداء عند الله".

عاجل