رئيس التحرير
محمود المملوك

تعرف على الكمية الموردة من القمح لشون وصوامع البحيرة في اليوم الأول لبدء التوريد

توريد القمح لشون
توريد القمح لشون وصوامع البحيرة

قال المحاسب مجدي الخضر، وكيل وزارة التموين بالبحيرة، إن الشون والصوامع البالغ عددها  29 بمراكز ومدن المحافظة، استلمت في اليوم الأول لبدء توريد القمح 1424.500 طن قمح حتي نهاية عمل يوم أمس الثلاثاء بالشون والصوامع بنطاق المحافظة.

وأشار وكيل وزارة التموين بالبحيرة، وفق بيان إعلامي، إلى أنه يتم تحديد نوعية الأقماح الموردة عن طريق اللجنة المشكلة من التموين والجهات المختصة، وذلك لضمان توريد محصول القمح من المزارعين بشكل منتظم، لافتا إلى إن لجان الاستلام تبدأ عملها من الساعة الثامنة صباحا وحتى الرابعة مساء في رمضان، ويتم عمل فترة ثانية بعد العشاء حتى الساعة 12 في الصوامع والأماكن المجهزة بالإنارة.

وكان وكيل وزارة التموين بالبحيرة، أعلن صباح أمس عن استعداد مديرية التموين والتجارة الداخلية بالبحيرة، لموسم توريد الأقماح المحلية، حيث تم تشكيل عدد من اللجان لإستقبال الأقماح المحلية الموردة بزيادة عدد اللجان عن العام الماضي. 

لافتا إلى إن اللجان التي تستلم الاقماح بالشون والصوامع يترأسها عضو من مديرية التموين وعضوية عضو من مديرية الزراعة، وعضو من هيئة سلامة الغذاء، وعضو من جمعية القبانية، وعضو من الجهات المسوقة.

موضحا بأنه تم إتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لإستقبال موسم حصاد القمح بالمحافظة اعتبارا من 20 إبريل الجاري ولمدة 3 أشهر، وان إجمالي المساحة المنزرعة بالقمح لهذا العام تبلغ 475591 فدان، وإن إجمالي عدد الشون والصوامع الجاهزة لإستلام القمح 29 شونة وصومعة ومركز تجميع بنطاق المحافظة بطاقة استيعابية 509 طن، مؤكداً على أنها كافية لإستيعاب الكمية المتوقع توريدها هذا العام، وجاهزة لإستقبال الأقماح. 

يشار إلى إن سعر توريد القمح المحلى ارتفع هذا العام عن الأعوام السابقة، حيث سيكون سعر توريد القمح درجة نقاوة 23.5 قيراط بسعر 725 جنيه، ودرجة النقاوة 23 قيراط بسعر 715 جنيه للأردب، ودرجة النقاوة 22.5 قيراط 705 جنيه للأردب، على أن تكون خالية من الإصابة بالحشرات والرمل والزلط، والتحقق من جودة الأقماح الموردة ومراقبة حالة التخزين بالشون والصوامع وتسهيل كافة الإجراءات التي تواجه المزارعين خلال عملية التوريد.

يذكر أن موسم توريد القمح يبدأ من 15 أبريل وحتى 15 يوليو، إلا أنه هذا العام سيبدأ بالوجه البحري يوم 20 أبريل بقرار وزاري ويمتد لمدة 3 أشهر، نظرا للظروف الجوية هذا العام وذلك لضمان حصاد المحصول بالنضج المطلوب، مع الالتزام بتشديد الإجراءات الاحترازية الصحية في ظل استمرار فيروس كورونا تأمينا للعاملين والمترددين على أماكن التوريد.

عاجل