رئيس التحرير
محمود المملوك

محافظ المنيا يكلف نائبه بمتابعة منظومة المتغيرات المكانية لرصد البناء المخالف

اجتماع متابعة منظومة
اجتماع متابعة منظومة المتغيرات المكانية بالمنيا

كلّف اللواء أسامة القاضى محافظ المنيا، نائبه الدكتور محمد أبو زيد بعقد اجتماع دوري، لمتابعة سير العمل بمنظومة المتغيرات المكانية فى إطار انتهاء العمل بقانون التصالح منذ بداية شهر أبريل ، ولمتابعة التزايد في حالات المتغيرات المكانية الغير قانونية التى وردت إلى المحافظة وبالتعاون مع الجهات الأمنية للتعامل الفورى معها .

وأفاد بيان أصدرته المحافظة، اليوم الأربعاء، أن الاجتماع حضره، كل من: رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة بنى مزار والقائم بأعمال رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة سمالوط ورؤساء الوحدات القروية ومديرى الإدارات الهندسية ورؤساء أقسام التنظيم ورؤساء وحدات المتغيرات المكانية على مستوى الوحدات المحلية لمراكز ومدن المحافظة التسع.

وقال المحافظ، إن المراكز التكنولوجية والوحدات المحلية في المنيا، استقبلت 169 ألف و669 طلب للتصالح في مخالفات البناء حتى نهاية شهر مارس الجاري، موضحا أن قانون التصالح في مخالفات البناء يعد فرصة حقيقية لجميع المخالفين لتوفيق أوضاعهم بالتصالح، وأنه جرى مناشدة المواطنين وتكثيف حملات توعية المواطنين للاستفادة من المهلة المحددة لتنفيذ القانون وتقنين أوضاع المواطنين المخالفين.

وأوضح القاضي، أنه منذ بداية فتح باب التصالح في مخالفات البناء، وتنفيذًا لتكليفات القيادة السياسية للدولة للتسهيل على المواطنين، تم العمل بجميع المراكز التكنولوجية طوال أيام الأسبوع وكذلك أيام العطلات الرسمية وخلال الفترتين الصباحية والمسائية، لاستقبال جميع المواطنين الراغبين في تقنين أوضاعهم مع الدولة، مع الالتزام التام بتطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع انتشار العدوي بفيروس كورونا المستجد.