رئيس التحرير
محمود المملوك

مكتبة الإسكندرية تعلن نتيجة جائزة عبد الرحمن الأبنودي

عبدالرحمن الأبنودي
عبدالرحمن الأبنودي

أعلنت مكتبة الإسكندرية ومؤسسة حسن راتب للإبداع والابتكار نتيجة "جائزة الشاعر الكبير عبد الرحمن الأبنودي لشعر العامية والدراسات النقدية"، بالتزامن مع ذكرى وفاة الشاعر الكبير الموافق 21 أبريل. 


وكانت لجنة التحكيم قد عكفت على تقييم الأعمال بنظام الدرجات طبقًا للشروط المعلن عنها سابقًا، بعد الإعلان عن القائمة القصيرة في ذكرى ميلاد الشاعر الكبير، وانتهت من تجميع الدرجات واختيار الفائزين من واقع القائمة القصيرة في النصف الثاني من إبريل.
 

وحصل الشاعر أحمد محمد أحمد أمين الجمل عن ديوانه "جاوي" على المركز الأول، وكان المركز الثاني من نصيب الشاعرة حبيبة زين العابدين عبد الرسول جودة عن ديوانها "سيرة الجميز"، وذلك في فرع شعر العامية.

أما بالنسبة لفرع الدراسات النقدية، فقد حصل الدكتور أحمد محمد الصغير محمد عن دراسته النقدية: "سيمياء القصيدة الدرامية في شعر عبد الرحمن الأبنودي- مقاربة نقدية" على المركز الأول، بينما جاء في المركز الثاني الدكتور رضا عطية إسكندر فرج عن دراسته بعنوان: "أبنية التشكيل الشعري عند عبد الرحمن الأبنودي". 


وجاء في حيثيات الإعلان عن النتيجة أن أحمد الجمل نجح من خلال ديوانه "جاوي" في التعبير عن أحلام وإحباطات جيله بلغة طازجة، وإيقاعات متنوعة، مستفيدًا من خبرات الأساتذة في القنص، وفى الوقت نفسه مُتمسكًا بصوته الخاص، فظهر الديوان كحالة واحدة شجية، أما حبيبة جودة فقد ظهر عليها تأثير الأبنودي في تقليب الأمور، ولكنها نجحت في اكتشاف صوتها الخاص وإيقاع زمانها، وتفاصيل جيلها.
 

كما قدم أحمد الصغير في دراسته: "سيمياء القصيدة الدرامية في شعر عبد الرحمن الأبنودي" قراءة جديدة لشعر الأبنودي من خلال الاستناد إلى معرفة دقيقة بالعناصر الفنية، والمفاهيم والإجراءات النقدية والمنهجية المرتبطة بالوجهة التي اختارها في مقاربة شعر عبد الرحمن الأبنودي الغنيّ، متعدد الأبعاد، أما رضا إسكندر فقد نجح في دراسته "أبنية التشكيل الشعري عند عبد الرحمن الأبنودي" في التقاط النصوص التي تقدم تمثيلات مناسبة ودالة للاهتمامات الأساسية التي انطلقت دراسته منها، من خلال التحرك بشكل محسوب بين نصوص عبد الرحمن الأبنودي المتنوعة.

يحصل الفائز الأول في كلا الفرعين على مبلغ ثلاثين ألف جنيه مصري، ويحصل الفائز الثاني في الفرعين على مبلغ عشرين ألف جنيه مصري، بالإضافة إلى شهادات التقدير والدروع، كما يحصل الفائزين بالقائمة القصيرة على شهادات تقدير ودروع، ويتمنى مجلس أمناء جائزة الشاعر عبد الرحمن الأبنودي لكل الشعراء والباحثين التوفيق، كما يأمل أن تكون هذه الجائزة رافدًا متجددًا لمواهب مصرية لا تنضب.

يُذكر أن هذه هي الدورة الثالثة للمسابقة، وكانت مكتبة الإسكندرية قد أعلنت عن انطلاق الجائزة خلال حفل كبير أقيم في بيت السناري في إبريل 2018 بحضور الأستاذ الدكتور مصطفى الفقي مدير المكتبة، والأستاذ الدكتور حسن راتب رئيس مجلس أمناء مؤسسة الدكتور حسن راتب للإبداع والابتكار، والإعلامية نهال كمال، ونخبة من المثقفين والأدباء والشعراء.

عاجل