رئيس التحرير
محمود المملوك

مات إكلينيكًا.. قصة دوري السوبر الأوروبي من الخروج إلى النور وحتى الانهيار

دوري السوبر الأوروبي
دوري السوبر الأوروبي

تصدر الحديث عن بطولة دوري السوبر الأوروبي، الوسط الرياضي العالمي، وجميع مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام القليلة الماضية، وذلك بعد الإعلان عن تقارير إنشائها.

وجاءت ردود أفعال كثيرة من جميع أطراف كرة القدم، حيث أبدت الجماهير حول العالم غضبها من إنشاء تلك البطولة التي ستحتكر الكرة العالمية.

فكرة دوري السوبر الأوروبي

وجاءت فكرة بطولة دوري السوبر الأوروبي هو الاستحواذ على 15 ناديا من كبار أندية أوروبا، ثابتين بدون تغير، ويتم الإضافة لهم 5 أندية فقط متغيرين سنويا.

وكان من المقرر، أن تحصل هذه الأندية على أموال ومكافآت باهظة في حالة الانضمام، وفور الإعلان عن تلك البطولة التي يترأسها فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد، أعلنت العديد من الأندية موافقتها على الانضمام للدوري الأوروبي.

الأندية التي أعلنت مشاركتها

وأعلن 12 ناديا عن موافقتها للانضمام رسميا لبطولة دوري السوبر الأوروبي ، وهم ستة أندية إنجليزية ليفربول، توتنهام هوتسبر، أرسنال، تشيلسي، مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي.

بجانب ثلاثي الكرة الإسبانية ريال مدريد وبرشلونة وأتليتكو مدريد، وثلاثي الدوري الإيطالي اي سي ميلان، يوفنتوس وإنتر ميلانو.

أزمة عالمية بسبب دوري السوبر الأوروبي

ويمر يومين، بعد ثورة من جماهير الكرة حول العالم الذين يرفضون إقامة هذة البطولة بجانب رفض للاتحادات من اتحاد دولي وأوروبي لكرة القدم.

حيث أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”،  معاقبة الأندية المشاركة في دوري السوبر الأوروبي بإقصائهم من بطولة دوري أبطال أوروبا، بجانب تهديدات الاتحاد الأهلية التابعة لـ"يويفا"، باستبعاد تلك الأندية من مسابقتها المحلية بشكل نهائي. 

تهديدات واسعة وانسحابات من المؤسسين

بجانب تهديد الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، بحرمان لاعبي الأندية المشاركة في دوري السوبر الأوروبي من المشاركة مع منتخباتهم.

ليشهد اليوم، الأربعاء، إنسحاب كافة الأندية الأوروبية نادي تلو الآخر استجابة لمطالب جماهيرهم، وتلبية لما كانو ينادون به من رفض لتلك البطولة.

ويتبقى نادي ريال مدريد الإسباني فقط الذي لم يقدم انسحابه من البطولة حتى الآن، باعتباره أحد الأندية المؤسسة للبطولة، ولكنه قاب قوسين أو أدنى من الانسحاب.

ليتم إغلاق ملف بطولة دوري السوبر الأوروبي نهائيا وانهيارها ورجوعها حيثما بدأت، بعد أن انسحبت أندية البريميرليج، بعد ضغط كبير من مسؤولي السلطات البريطانية. 

اقرأ أيضًا: جاسبريني يشيد بمشجعي تشيلسي بعد انتهاء مشروع "السوبر ليج"