رئيس التحرير
محمود المملوك

المبعوث الأمريكي لليمن: سلطنة عمان تلعب دورا كبيرا لتسهيل المفاوضات بين الأطراف اليمنية

تيم ليندركيج المبعوث
تيم ليندركيج المبعوث الأمريكي لليمن

أكد تيم ليندركيج المبعوث الأمريكي لليمن، أن حكومة سلطنة عمان تلعب دورًا متكاملًا وعالي الإنتاجية في تسهيل المفاوضات بين الإطراف اليمنية.

 قائلا:"استطيع أن أثني على مساهمة السلطنة والالتزام الشخصي لقيادة عمان وجهودهم الدؤوبة نحو تسهيل الحوار لحل هذا الصراع".

 

وأوضح المبعوث الأمريكي لليمن خلال إلقائه خطاب الإحاطة أمام لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي، أن هذا المستوى من المشاركة العمانية في الأزمة اليمنية، يمثل تطورًا إيجابيًا جديدًا يمكن أن يساعد في التخفيف من بعض التحديات التي واجهناها في جهود السلام السابقة.

 

وأشار تيم، إلى أن إدارة بايدن-هاريس، أعطت الأولوية لإنهاء الصراع في اليمن، بدعم كامل لجهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة مارتن غريفيث، وخصصت موارد كبيرة لتخفيف الوضع الإنساني في البلاد.

 

وأطلع تيم مجلس الشيوخ الأمريكي على آخر المستجدات بشأن التقدم الذي أحرزه في هذه الأشهر القليلة الماضية، والتحديات التي ما زالت تواجهه، والجهود التي يمكن القيام بها للمساعدة في إنهاء هذه الحرب التى وصفها ب"الرهيبة".


 
وأوضح أن الهدف الأساسي في اليمن هو حماية أهداف الأمن القومي طويلة المدى للولايات المتحدة، مع تحسين وضع المدنيين اليمنيين أنفسهم، وهذا يتطلب يمناً موحداً ومستقراً وخالياً من التدخل الأجنبي، يسيطر على حدوده ويمارس السيادة على كامل أراضيه، لا سيما لمواجهة العناصر الإرهابية ؛ ويمكن أن يساهم ذلك في حماية المصالح التجارية، و الملاحية في مضيق باب المندب، وهو أمر ضروري للشحن العالمي.

 

ولفت إلى أن هذا لا يعني فقط الحد من النفوذ الخبيث لإيران في اليمن، ولكن أيضًا دعم اليمن حيث يجب ألا يوجد لدولة أجنبية نفوذ أو سيطرة غير مبررة.

وشدد تيم على ضرورة أن تكون علاقة اليمن بجيرانه علاقة تعاون اقتصادي وإقليمي، وليس علاقة تدخل عسكري.