رئيس التحرير
محمود المملوك

رئيس الغرف التجارية: السوق الليبي قادر على استيعاب العمالة المصرية

زيارة رئيس الوزراء
زيارة رئيس الوزراء لليبيا - أرشيفية

قال المهندس إبراهيم العربي، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، إن توقيع الحكومة عدة اتفاقيات بين مع ليبيا سيدعم تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في مجالات مختلفة منها الصناعة و الكهرباء و المواصلات والنقل، وتنفيذ مشروعات الطرق والبنية التحتية، والمجال الصحي، والاتصالات، ومجالات التدريب التقني وبناء القدرات.

وتوقع رئيس اتحاد الغرف التجارية أنه بعد توقيع هذا العدد من الاتفاقيات سيزداد التعاون بين البلدين في المجالات المختلفة، وستكون هناك نتائج إيجابية في ظل رغبة الطرفين لزيادة التعاون الثنائي.

عودة العمالة المصرية إلى ليبيا

وأكد العربي، أن اتفاقية تنظيم عودة العمالة المصرية إلى ليبيا للمساهمة مع أشقائنا الليبين لإعادة الإعمار والتنمية سيكون لها مردود ايجابي كبير مع باقي الاتفاقيات، خاصة إن عودة العمالة المصرية إلى ليبيا ستكون منظمة ومخططة في مختلف المجالات، التى يطلبها الجانب الليبيى.

 

وقال رئيس اتحاد الغرف التجارية إن السوق الليبي يستوعب عدد من العمالة المصرية مما يفتح آفاقًا لفرص عمل جديدة للعامل المصري في ظل حجم الأعمال التي ستتم في ليبيا مستقبلًا.

كما أشاد العربي بتحركات الدكتور مصطفي مدبولي في هذا الشأن، والتعاون الذي تم مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة وتوقيع واحدة من مذكرات التفاهم، التي تمت بين البلدين، لزيادة التعاون في المرحلة المقبلة.

وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء قد أعلن خلال لقائة مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، عن أن واحدة من مذكرات التفاهم التى تم توقيعها مع ليبيا هو تنظيم عودة العمالة المصرية إلى ليبيا للمساهمة مع أشقائهم الليبين لإعادة الإعمار والتنمية، وتم التوافق على أن تكون هذه العودة منظمة ومخططة في المجالات التى يطلبها الجانب الليبيي.