رئيس التحرير
محمود المملوك

تفاصيل مثيرة.. لماذا أقلعت طائرة من مطار القاهرة براكبة واحدة فقط؟

مطار القاهرة الدولي
مطار القاهرة الدولي

أقلعت طائرة سودانية من مطار القاهرة الدولي إلى مطارالخرطوم براكبة واحدة مصابة بفيروس كورونا وتم إلغاء سفر باقي الرحلة. وبطاقم ضيافة غير مكتمل وذلك بعد تأخير 5 ساعات بالمطار بسبب إصرار قائد الرحلة على سفر الراكبة وحيدة حرصا على سلامة باقي الركاب.

تفاصيل أزمة الراكبة السودانية

وأكدت مصادر أن أطباء الحجر الصحي فوجئوا براكبة سودانية "رانيا.م.ف" 42 عاما تحمل تحليل PCR إيجابي وذلك فور وصول الطائرة السودانية القادمة من الخرطوم رحلة رقم 102 أثناء إنهاء إجراءات وصول ركاب الرحلة.

وتم إنهاء إجراءات سفرها على الطائرة السودانية المتجهة إلى الخرطوم رحلة رقم 103 إلا أن قائد الرحلة رفض صعودها إلى الطائرة حرصا على سلامة الركاب. 

وقامت سلطات مطار القاهرة الدولي بحل الأزمة وإقناعه بسفر الراكبة بصعودها مع باقي الركاب وتخصيص مكان مخصص لها بالطائرة للعزل إلا أن قائد الرحلة رفض.

طائرة سودانية في مطار القاهرة

وبعد محادثات استمرت 5 ساعات تقرر صعود الراكبة إلى الطائرة ومعها 4 من أفراد الطاقم وتم إلغاء سفر باقي الركاب والبالغ عددهم 29 راكبا كما تقرر إلغاء سفر 8 من أفراد طاقم الطائرة وتم نقلهم جميعا إلى فندقين قريبين من المطار، وذلك لحين وصول رحلة ثانية للسفر عليها إلى الخرطوم.

وفي إطار خطة الدولة الاحترازية لمواجهة فيروس «كورونا» ومنع انتشاره عبر المسافرين، فرضت الحكومة المصرية غرامات مالية وعقوبات على شركات الطيران غير الملتزمة بنتجة تحليل ركابها قبل 72 ساعة لإجبارها على الالتزام بالقوانين.

وتتحمل شركة الطيران تكاليف إجراء تحليل PCR لأي راكب يأتي إلى مصر، فضلاً عن تحمل نفقات إقامته لمدة 24 ساعة داخل أحد الفنادق لحين صدور نتيجة التحليل، بالإضافة إلى التغريم ماليًا ألف دولار لعدم الالتزام.

وتلتزم المطارات المصرية بتطبيق قرار الحكومة الخاص بحظر دخول القادمين من الخارج   دون تحليل «PCR» بنتيجة سلبي قبل الرحلة بموعد أقصاه 72 ساعة.

ويشمل القرار المصريين الأجانب القادمين من جميع دول الخارج، باستثناء القادمين من «اليابان- الصين - تايلاند - أمريكا الشمالية والجنوبية - كندا ومطارات لندن هيثرو - باريس - فرانكفورت»، حيث يتم السماح بمدة 96 ساعة على الأكثر من الموعد المحدد للرحلة القادمة من هذه الدول نظرًا لطول مدة السفر.