رئيس التحرير
محمود المملوك

3 طلقات في الرأس وحرق جثته.. 18 مايو أولى جلسات محاكمة قاتل محامي قطور

محامي قطور - المجني
محامي قطور - المجني عليه

حددت محكمة استئناف طنطا، جلسة يوم 18 مايو القادم ، لبدء محاكمة "احمد  ع. ا. س" المتهم بقتل محامٍ وإحراق جثته بدائرة مركز قطور، أمام الدائرة الثالثة بمحكمة جنايات المحلة، برئاسة المستشار سامح عبدالله محمد احمد عبدالواحد.

تعود أحداث الواقعة إلى تلقى اللواء هاني مدحت، مدير أمن الغربية، إخطارًا بعثور أهالي قرية محلة مسير بقطور على جثة لشخص مجهول، محترقة ومتفحمة داخل سيارة بعد إخماد النيران التي اشتعلت بها، وانتقل ضباط المباحث للمعاينة، وتبين أن السيارة متوقفة بطريق مهجور بقرية محلة مسير، صاحبها "حسين. ع. خ"، ويعمل محاميا، وأن الجثة بداخلها متفحمة تماماً ويصعب التعرف على ملامحها لتحولها إلى رفاة وهي موثقة بالحبال، ويوجد آثار مواد حارقة ملقاة حول السيارة، ما يؤكد وجود شبهة جنائية في الواقعة، ويرجح أن الجثة للمحامي، خاصة أنه متغيب منذ أكثر من يوم. 

تم نقل الجثة لمشرحة مستشفى طنطا الجامعي، وتحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة التي تولت التحقيق، وأمرت بندب الطبيب الشرعي لإجراء فحص الـdna للجثة للتعرف على صاحبها، كما استدعت النيابة أفراد أسرة المحامي لإجراء الفحص عليهم بغرض التأكد من كون الجثة تخصهم من عدمه.

وتوصلت التحريات أن وراء الواقعة شخص يدعى "احمد  ع. ا. س"، وأن هناك خلافات بين الضحية والمتهم، حيث طلب الأخير مقابلة المحامي في مكان الواقعة يوم الحادث عقب العشاء، بهدف الاتفاق على عمل فيما بينهما وأشخاص آخرين، وفور مقابلتهما أخرج المتهم سلاحًا ناريًا من ملابسه وأطلق طلقاً نارياً في الهواء، ثم أطلق على المجني عليه 3 طلقات نارية في الرأس، وعقب ذلك عمل على إضرام النيران في جثته داخل سيارته بواسطة زجاجة بنزين كانت معه، وذلك بهدف إخفاء معالم جريمته، ثم غادر إلى منزله. 

وبتقنين الإجراءات القانونية تم ضبط المتهم  واقتيادة وعرضة على النيابة وإحالتة لمحكمة الجنايات.