رئيس التحرير
محمود المملوك

السيسي: النقد مسموح للجميع لكن يجب ألا يكون تحريضيًا.. والأمن لا يأتي على حساب الحرية

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي إن مصر لا يوجد بها أي شخص محبوس بسبب آرائه السياسية، وأن النقد مسموح به للجميع؛ لكن يجب أن يكون نقدا بناءً وليس تحريضيًا، متابعًا: "نريد دولة دستورية، لكن التحريض على الانقلاب أمر خطير وغير مقبول".

وأضاف الرئيس السيسي، في حوار مع  صحيفة "دي فيلت" الألمانية، نشرته اليوم السبت، أن الأمن لا يجب أن يأتي على حساب الحرية حتى في بلد يعاني أوضاعًا صعبة مثل مصر، مشددًا على أهمية الاستقرار بالنسبة لمصر التي تضم 100 مليون نسمة 60% منهم من الشباب.

وأشار إلى دخول أكثر من مليون شاب وشابة إلى سوق العمل سنويًا في مصر، ولا يمكن خلق وظائف لهذا العدد الكبير إلا إذا استقر الوضع الأمني، وإلا فستنتشر الفوضى كما يحدث في بلاد أخرى.

ولفت إلى أنه "لا يمكن خلق الوظائف إلا إذا ساعدتنا أوروبا في بناء الصناعات حتى لو كانت تنافس صناعاتها"، مضيفًا أن أوروبا لا يمكنها استقبال كل مهاجر شرعي، وأن مصر تمكنت منذ سبتمبر 2016 في منع المهاجرين غير الشرعيين من اقتحام أوروبا، ولا تطالب بأي شيء في المقابل ولا تفكر حتى في استخدامه للابتزاز السياسي أو الاقتصادي. 

وذكر أنه لا يمكن وقف الهجرة غير الشرعية عبر مصر إلا بتهيئة المناخ المناسب للأمن والاستقرار، مشيرًا إلى وجود 6 ملايين لاجئ في مصر بينهم 500 ألف سوري، بالإضافة إلى أعداد أخرى من العراق واليمن والسودان وليبيا وإثيوبيا ودول إفريقية أخرى، موضحًا أن كثيرًا منهم يرون مصر دولة عبور فقط لكنها لا تسمح لهم بالمضي قدمًا باتجاه أوروبا، ويتلقون في مصر نفس معاملة المصريين.

عاجل