رئيس التحرير
محمود المملوك

"خطفوني ورموني في صندوق زبالة".. شاب يروي تفاصيل اختطافه بمنطقة الزيتون

الشاب يوسف مع محرر
الشاب يوسف مع محرر القاهرة 24

"هخطفك من بيتكم" بهذه الكلمات كانت بداية حديث الشاب "يوسف" الذي تعرض لحادث الاختطاف من داخل منزله، عندما أقدم 4 أشخاص مجهولين، وادعوا أنهم ضباط شرطة وقاموا بخطفه، لتصبح الواقعة حديث الشارع بمنطقة الزيتون.  

الشاب "يوسف .ز" يبلغ من العمر 24 عاما، طالب بكلية تجارة، يعيش برفقة أهله، كان يعمل في أحد المحلات التجارية المشهورة لعدة سنوات، وبعدها قرر الانفصال عن العمل معهم بعدما قاموا باتهامه بالسرقة، وقرر بأن يعمل لحسابه الشخصي، ولكنه لم يعلم بأنهم يخططوا لواقعة اختطافه من داخل مسكنه في وسط أهله. 


"خطفوني ورموني في صندوق زبالة.. شاب عائد من الاختطاف

يروي الشاب "يوسف" عن حادث اختطافه، موضحًا أنه كان هناك خلافات سابقة بينه وبين نجل صاحب أحد المحلات التجارية الشهيرة، بعدما قام باتهامه باختلاس مليون و700 ألف جنيه، مضيفًا: "طالبت بترك العمل بعدما قام باتهامي وأخذ وصولات الأمانة التي وقعت عليها، أثناء بداية عملي في المكان وكنت قد قمت بالتوقيع على 5 إيصالات أمانة".

أضاف الشاب في تصريحاته  لـ"القاهرة 24": "بعد اتهامهم لي قررت أخذ إيصالات الأمانة التي وقعت عليها في وقت سابق، ولم أعمل معهم مرة أخرى وقتها، حصلت مشادة كلامية بيني وبين نجل صاحب العمل، وخلالها تطورت المشادة إلى مشاجرة وقام بالتعدي عليّ أمام الجميع وخلالها قمت بضربه للدفاع عن نفسي".


قال الشاب: “في البداية أنا كنت نائمًا في داخل المنزل، وأثناء ذلك تفاجأت بوجود 4 أشخاص مجهولين وادعوا بأنهم رجال شرطة، واصطحبوني إلى داخل سيارة ميكروباص بدون لوحات معدنية، وبعدها حصلت لي حالة من الإغماء ولم أدرِ بأي شيء”.


استكمل الشاب “قاموا باحتجازي داخل شقة كائنة بمنطقة كرداسة بالجيزة مستأجرها أحدهم، وأكرهوني على توقيع 4 إيصالات أمانة على بياض، لإجباري على رد المبلغ المالي المشار إليه، ثم قاموا بالتخلي عني عقب ذلك داخل صندوق القمامة”.

واختتم الشاب بأنه يطالب برجوع حقه بعد واقعة الاختطاف التي تعرض لها من صاحب أحد محلات.

البداية عندما تلقى قسم شرطة الزيتون بلاغًا من أحد المواطنين، مقيم بدائرة القسم، بحضور 4 أشخاص مجهولين لمحل سكنه ادعوا بأنهم رجال شرطة، واصطحبوا نجله محاسب سابق بأحد المحلات التجارية، داخل سيارة ميكروباص بدون لوحات معدنية ولاذوا بالفرار، واتهم مالك المحل المشار إليه، مقيم بدائرة قسم شرطة مصر الجديدة، بارتكاب الواقعة بسبب خلافات مالية بين المخطوف ونجله.
 

ألقت الأجهزة عقب تقنين الإجراءات القبض عل المتهمين ومواجهتهم واعترفوا بارتكاب الواقعة وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.