رئيس التحرير
محمود المملوك

مصادر برلمانية: مجلس النواب يناقش إنشاء لجنة صداقة مع نظيره التركي

مصر وتركيا
مصر وتركيا

كشفت مصادر برلمانية تفاصيل المناقشات التي تجري في لجنة الشئون الخارجية بالبرلمان، فيما يتعلق بعودة العلاقات الدبلوماسية بين مصر وتركيا، بعد الاتصالات الأخيرة التي تمت بين مسئولي وزارة الخارجية في البلدين خلال الفترة الماضية.

وقالت المصادر في تصريحات لـ"القاهرة 24"، إن لجنة الشئون الخارجية بالمجلس تناقش إنشاء لجنة صداقة مع البرلمان التركي، خاصة بعدما أقر الأخير تشكيل لجنة صداقة برلمانية بينه وبين نظيريه المصري والليبي، في خطوة جديدة في سبيل عودة العلاقات المصرية التركية التي شهدت حالة غير مسبوقة من التوتر ووصلت إلى مستوى متدني في التعامل الدبلوماسي بين البلدين بعد الموقف التركي المناهض لثورة الـ30 من يونيو.

وفي وقت سابق، أكد كريم درويش، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان، أن إنشاء جمعيات الصداقة البرلمانية مرهون بالمواقف من مصر، وأن اللجنة أوصت المستشار حنفي جبالي رئيس بالنظر في عدم إنشاء جمعيات صداقة برلمانية إلا بعد مراجعة مواقف الدول وبرلماناتها من مصر وقضاياها والتفاعل الإيجابي مع الشئون والاهتمامات والشغول المصرية والمواقف من القضايا الثنائية ذات الاهتمام المشترك، حيث أن جمعيات الصداقة وهى المعبر عن عمق العلاقات الثنائية والمنوط بها تعزيز تلك العلاقات من خلال أعضاءها البرلمانيين، لا يمكن أن تستمر أو تنشأ شكلا دون مواقف إيجابية من القضايا المصرية ومعززة للعلاقات الثنائية.

وجاءت موافقة البرلمان التركي على تشكيل اللجنة، بعد مقترح من حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم خلال الفترة الماضية، إلى لجنة المقترحات التشريعية في البرلمان، بإنشاء لجنتي صداقة بين تركيا ومصر، وكذلك ليبيا.

وكشفت مصادر دبلوماسية مؤخرًا، تحضيرات للقاء بين رئيسي المخابرات في مصر وتركيا لمناقشة التنسيق الأمني، موضحةً أن مسؤولين أمنيين أتراك سيزورون القاهرة لترتيب زيارة رئيس الاستخبارات التركية، مؤكدةً أن أنقرة طلبت عقد قمة رئاسية بعد الاجتماعات الأمنية والدبلوماسية إلى جانب الاتفاق على الموعد النهائي لزيارة وفد أمني ودبلوماسي تركي للقاهرة.

عاجل