رئيس التحرير
محمود المملوك

مطالبات برلمانية بزيادة حملات التطعيم لمواجهة فيروس كورونا

 فريدة الشوباشي
فريدة الشوباشي

طالبت النائبة فريدة الشوباشي، عضو لجنه الأعلام بمجلس النواب، بتدشين حملة توعية إعلامية موسعة بشأن الموجة الثالثة من فيروس كورونا، وحث الجميع على أن يستمروا في اتباع الإجراءات الاحترازية من خلال ارتداء الكمامة واستخدام أدوات النظافة والتطهير.

 

وأشارت فريدة الشوباشي، في تصريحات خاصة لـ"القاهرة 24"، إلى أن هناك من يسعى جاهدًا لتفشي المرض عن طريق نشر الأكاذيب بأن اللقاحات وهمية وليست لها فاعلية، مؤكدة أن السلالة الجديدة في غاية الخطورة، قائلة: "أنا بتعافي من كورونا والموضوع مش سهل".

 

ودعت النائبة إلى التوسع في الحملات الإعلامية من خلال مخاطبة المواطنين عن طريق مجلس النواب والأحزاب السياسية وألا يكون قاصرا فقط على وسائل الإعلام وسائل الإعلام فقط.

 

وأوضحت النائبة فريدة الشوباشي أنه يجب زيادة حملات التطعيم بعد التأكد من توافر المصل بكميات كبيرة وكافية.

 

كما طالب عصام هلال عفيفي، عضو مجلس الشيوخ، المواطنين بضرورة التسجيل على الموقع المخصص للحصول على لقاح فيروس كورونا، قائلاً: "الفيروس شرس وينتشر بسرعة متزايدة"، كما طالب المواطنين بضرورة اتباع نصائح وتحذيرات الصحة بشأن مواجهة كورونا.

وأضاف هلال، في تصريحات خاصة لـ"القاهرة 24"، أن الحصول على لقاح فيروس كورونا سيُسهم بشكل كبير في الحد من زيادة الأعداد، بعد أن تخطت إصابات كورونا اليومية الألف إصابة وذلك بحسب بيان وزارة الصحة، مشددًا علي عدم التهاون في إجراءات التباعد.

 

ودعي على ضرورة اتباع الإجراءات الاحترازية لمواجهة الفيروس، وتطبيق التباعد الاجتماعي وعدم النزول من المنازل إلا بالكمامة.

 

فيما دعا النائب محمود سامي، رئيس الهيئة البرلمانية للحزب المصري الديمقراطي بمجلس الشيوخ، الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، للاجتماع بممثلي الشعب بمجلسي الشيوخ والنواب لعرض الوضع الحقيقي للموجة الثالثة لكورونا، وشرح الموقف بالكامل بشأن الإجراءات الخاصة لمجابهتها، مع شرح مدى استعداد المستشفيات، مشددًا على عدم ترك الأمر لتبادل المعلومات علي مواقع التواصل الاجتماعي منعا للشائعات مما يساعد على نشر حالة فوضى ورعب المواطنين.

 

وأوضح أن الفترة الحالية مع تزايد الأعداد تستوجب سرعة عقد جلسة بحضور الوزيرة، والنظر في المقترح الخاص بفرض حظر جزئي خاصة في الأسبوع المقبل، والذي يتصادف خلاله عدد من الإجازات، مقترحا أن يدرس تطبيق الحظر  من بعد الإفطار وحتى الساعات الأولى من صباح اليوم التالي.

 

ودعا سامي لضرورة إعطاء المواطنين علامات تشير لوجود خطر حقيقي، مشيرًا إلى أن الحظر الجزئي سيكون بمثابة رسالة قوية للمواطنين حول خطورة الموقف.