رئيس التحرير
محمود المملوك

"التضامن": نكثف حملات الكشف عن المخدرات بين العاملين في الوزارات بالمحافظات

حملات الكشف عن المخدرات
حملات الكشف عن المخدرات

قال عمرو عثمان، مساعد وزير التضامن ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، إن يتم تنفيذ حملات للكشف عن تعاطي المخدرات بين العاملين بالمؤسسات والهيئات والمديريات التابعة للوزارات والمصالح الحكومية في المحافظات المختلفة، بطريقة فجائية ودون تحديد مسبق للمواعيد.

 

 حيث يخضع العاملون للكشف دون استعداد مسبق بما يمتنع معه حالات التوقف المؤقت عن التعاطي أو التحايل على الوسائل الفنية للتحاليل أو التغيب المتعمد وقت الكشف، في حين يؤدي عنصر المفاجئة إلى وجود العاملين في حالة ترقب دائم لخضوعهم للكشف في أي وقت، لافتًا إلى أن إجمالي عدد الحملات المنفذة خلال الفترة من مارس 2019 حتى مارس 2021 بلغت 5427 حملة، في مختلف الهيئات والمؤسسات الحكومية التابعة للوزارات المختلفة.


‏‎وأضاف عثمان، أنه جارٍ تكثيف حملات الكشف عن المخدرات بين العاملين في الوزارات والهيئات التابعة لها في المحافظات المختلفة بالتعاون مع مصلحة الطب الشرعي والأمانة العامة للصحة النفسية علي العاملين في مختلف الجهات التابعة للجهاز الإداري للدولة خاصة الهيئات والمؤسسات الخدمية التي تقدم خدمات للمواطنين وسط اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية، حيث يتم التنسيق حاليا مع كافة الوزارات والمؤسسات الحكومية المختلفة في المحافظات، لإمداد الصندوق ببيانات عن العاملين لديهم، وأعدادهم وأماكن تواجدهم من أجل تنسيق حملات الكشف على العاملين للتأكد من عدم تعاطيهم المواد المخدرة وتخصيص مسئول اتصال بكل جهة سيتم الكشف على العاملين بها، لتذليل أي عقبات تواجه حملات الكشف.


‬وأشار مساعد وزير التضامن، إلى تكثيف حملات الكشف عن تعاطي المخدرات بين العاملين في الجهاز الإداري للدولة أدت الى انخفاض نسبه التعاطي، كما أن هناك الكثير من الموظفين تقدموا طواعية للعلاج من خلال الخط الساخن "16023" لصندوق مكافحة الإدمان، ويتم اعتبارهم مرضى وعلاجهم مجانًا وفي سرية تامة.