رئيس التحرير
محمود المملوك

تعرف على قرار مطرانية الأقباط الأرثوذكس بالفيوم بشأن زيارات يومي عيد القيامة وشم النسيم

الأنبا أبرآم مطران
الأنبا أبرآم مطران ورئيس أديرة الفيوم

قررت مطرانية الأقباط الأرثوذكس بمحافظة الفيوم، غلق 4 أديرة تابعة للإيبارشية، أمام الزيارات الفردية والجماعية، يومي عيد القيامة المجيد وشم النسيم، بسبب زيادة أعداد الإصابات بفيروس "كورونا" المستجد.
 

وأوضحت المطرانية في بيان صحفي، اليوم الخميس: "أن أديرة رئيس الملائكة غبريال بجبل النقلون، والقديس الأنبا أور بجبل النقلون، والقديس مكاريوس السكندري ببرية الريان، ودير وكرمة القديس الأنبا إبرام، بقرية العزب بمحافظة الفيوم، لن تستقبل زيارات فردية أو جماعية خلال يومي العيد".

وفي سياقٍ متصل، أعلن الأنبا أبرآم، مطران ورئيس أديرة الفيوم، بيانًا مساء الاثنين الماضي، فيما يخص المهنئين بعيد القيامة المجيد على المستويين الرسمي والشعبي، وذلك في جميع كنائس الإيبارشية، تزامنًا مع الوضع الصحي المتعلق بزيادة أعداد إصابات كورونا.
 

وجاء في البيان: "نظرًا للوضع الصحي الحالي والمتعلق بزيادة أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد وحرصًا منا على سلامة الجميع، لذلك نعتذر عن استقبال المهنئين بعيد القيامة المجيد، على المستويين الرسمي والشعبي وذلك في جميع كنائس الإيبارشية".

واستكمل البيان: “وننوه عن إمكانية تقديم التهنئة بالعيد هاتفيًا سواء بالاتصال أو بالرسائل أو عبر البرقيات ووسائل التواصل الاجتماعي، ونحن إذ نشكر ونُقدر عمق المشاعر الطيبة والمحبة الغالية من الجميع، مصلين أن يرفع الله الوباء عن العالم ويحفظ مصرنا الغالية والشعب المصري العظيم سالمين معافين، في ظل القيادة الحكيمة والمخلصة لفخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، وبصلوات صاحب الغبطة والقداسة البابا، المعظم الأنبا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية الـ118".